.
.
.
.

رؤساء أميركيون سابقون يشاركون بجنازة باربرا بوش

نشر في: آخر تحديث:

اجتمع رؤساء سابقون وأفراد من العائلة وأصدقاء، السبت، لوداع باربرا بوش، زوجة الرئيس الأميركي الـ41 ووالدة الرئيس الأميركي الـ43، خلال جنازة جرت في #تكساس.

وتوفيت بوش في منزلها في تكساس الثلاثاء عن 92 عاما.

وحضر الجنازة التي اقتصرت على المدعوين في كنيسة سان مارتن الأسقفية في #هيوستن أربعة رؤساء سابقين هم جورج بوش الأب، الذي تزوج باربرا قبل 73 عاما وابنهما جورج بوش الابن، إضافة إلى بيل كلينتون وباراك أوباما إلى جانب غيرهم من كبار المسؤولين.

وحضرت السيدة الأولى ميلانيا #ترمب إلا أن زوجها الرئيس دونالد ترمب لم يحضر "لتجنب الاضطرابات التي قد تنجم عن الإجراءات الأمنية الإضافية" في حال حضوره، بحسب ما أفاد #البيت_الأبيض.

وقال ترمب عبر موقع "تويتر" "أتضامن وأصلي لأجل عائلة بوش بكاملها".

وتمتعت باربرا، التي عرفت بارتدائها اللؤلؤ المقلد وبتعليقاتها اللاذعة وحس الدعابة إلى جانب ولائها العميق للعائلة، بشعبية في أوساط المواطنين الأميركيين العاديين أكثر من تلك التي تمتع بها زوجها وأبناؤها.

وخضعت إلى عملية في القلب عام 2009 وتلقت العلاج على مدى سنوات من مرض في الغدة قبل أن تتدهور صحتها خلال الأيام الأخيرة حيث تلقت الرعاية في منزلها في هيوستن.

وباربرا بوش أم لخمسة أبناء ولديها 17 حفيدا وسبعة أبناء أحفاد. وفقدت مولودتها السادسة روبين إثر إصابتها بسرطان الدم فيما كانت لا تزال طفلة.