.
.
.
.

ترمب يحصر لقاءه مع الزعيم الكوري في موقعين أو ثلاثة

نشر في: آخر تحديث:

أعلن الرئيس الأميركي دونالد #ترمب، الجمعة، أن هناك "موقعين أو ثلاثة" فقط مطروحة لعقد القمة المرتقبة مع #زعيم_كوريا الشمالية #كيم جونغ أون، بعدما ذكر الخميس 5 مواقع.

وكان ترمب صرح، الخميس، أن ثمة "خمسة مواقع" قيد البحث و"ثلاثة أو أربعة تواريخ" للقمة المقرر عقدها خلال أيار/مايو أو مطلع حزيران/يونيو، بعد القمة التاريخية بين كيم والرئيس الكوري الجنوبي مون جاي إن، الجمعة.

وعقب عقود من الحرب والعدوان عبَر رئيسا الكوريتين حدود بلديهما المشتركة، الجمعة، لأول مرة منذ خمسينيات القرن الماضي، ليعلنا عن عهد سلام جديد متعهدين بألا تمس الحرب شبه الجزيرة الكورية.

وكان ترمب أعلن سابقا أن اجتماعه مع كيم سيتم نهاية ايار/مايو أو بداية حزيران/يونيو.

وصرح ترمب في وقت سابق لشبكة فوكس نيوز بقوله: "هناك قرار علينا اتخاذه، لدينا ثلاثة أو أربعة مواعيد"، وذلك عشية القمة التاريخية بين الزعيم الكوري الشمالي والرئيس الكوري الجنوبي مون جاي-ان عند الخط العسكري الفاصل في شبه الجزيرة الكورية.

وردا على سؤال عن توقعاته في شأن لقائه المرتقب مع كيم، قال: "قد أغادر الاجتماع سريعا باحترام وقد لا يتم اللقاء، من يعرف؟ ولكن ما يمكنني قوله إنهم (الكوريين الشماليين) يريدونه أن يُعقد".