.
.
.
.

ترمب يتوقع تلقي رسالة من زعيم كوريا الشمالية

نشر في: آخر تحديث:

أعلن الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، الخميس، أنه يتوقع تلقي رسالة قريباً جداً من الزعيم الكوري الشمالي #كيم_جونغ_اون فيما يحضر البلدان لقمة تاريخية محتملة بينهما.

وكتب #ترمب على "تويتر": "لقاءات جيدة جداً مع كوريا الشمالية"، في إشارة كما يبدو إلى عشاء الأربعاء بين نائب الزعيم الكوري الشمالي الجنرال كيم يونغ شول ووزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو في نيويورك. والتقى بومبيو والجنرال شول مجددا، الخميس، لمواصلة محادثاتهما.

وتوقّع ترمب أن يتوجه وفد من بيونغ يانغ إلى واشنطن، غدا الجمعة، لتسليمه رسالة من كيم جونغ أون. وقال ترمب أثناء مغادرته "قاعدة أندروز المشتركة" في رحلة إلى هيوستون: "أتطلع لرؤية ما في الرسالة".

وعند سؤاله عما إذا كان هناك اتفاق يتبلور، قال ترمب: "أعتقد أنه سيكون إيجابيا جداً.. الاجتماعات إيجابية جداً".

وفي حال توجه وفد من كوريا الشمالية إلى البيت الأبيض فستكون المرة الأولى التي يقوم فيها وفد كوري عالي المستوى بمثل هذه الزيارة منذ عام 2000 عندما التقى المارشال جو ميونج روك بالرئيس بيل كلينتون.

وذكر ترمب أن الأمل يحدوه أن تعقد القمة مع كيم في 12 يونيو/حزيران طبقا لموعدها الأصلي لكنه ترك الباب مفتوحا أمام احتمال استمرار المحادثات.

وقال ترمب: "أتمنى أن تكون القمة مفيدة.. هذا لا يعني أن كل شيء سينجز في اجتماع واحد. ربما يحتاج الأمر إلى اجتماع ثان أو ثالث، وربما لا يكون هناك أي اجتماع، لكن الأمر يسير بشكل جيد. هذا ما يمكن أن أخبركم به".