.
.
.
.

ترمب: رفات جنود أميركيين ستعود من كوريا الشمالية

نشر في: آخر تحديث:

ذكر الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، الخميس، أن رفات جنود أميركيين مفقودين منذ الحرب الكورية في طريقها للعودة إلى الولايات المتحدة من كوريا الشمالية، وذلك في تصحيح لبيان أدلى به الأربعاء.

وقال ترمب في اجتماع لإدارته "هم أعادوا بالفعل أو بدأوا عملية إعادة رفات أبطالنا العظماء الذين قضوا في كوريا الشمالية خلال الحرب". وكان الرئيس الأميركي أفاد، الأربعاء، أن رفات 200 جندي أميركي أعيدت.

والتقى ترمب بزعيم كوريا الشمالية كيم يونغ أون في قمة تاريخية استضافتها سنغافورة هذا الشهر.

وقال مسؤولان أميركيان، تحدثا شريطة عدم الكشف عن هويتهما، إن من المتوقع أن تعيد كوريا الشمالية رفات الجنود خلال الأيام المقبلة لكن ذلك لم يحدث حتى الآن.

وذكر أحد المسؤولين أن من المتوقع تسليم "عدد كبير" من الرفات، موضحا صعوبة تحديد عدد الجنود الأميركيين الذين سيعاد رفاتهم، إذ سيتطلب ذلك فحوصا يجريها الطب الشرعي لتحديد هويتهم.

وتشير بيانات الجيش الأميركي إلى أن مصير نحو 7700 جندي أميركي لا يزال غير معروف منذ الحرب الكورية التي دارت بين عامي 1950و1953.

وأعلنت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) أن مسؤولي كوريا الشمالية أشاروا في الماضي إلى أن بحوزتهم رفات 200 جندي أميركي. وقتل ما يربو على 36500 جندي أميركي في هذا الصراع.