.
.
.
.

ترمب يوفد فريقا بارزا للقاء رئيس المكسيك المنتخب

نشر في: آخر تحديث:

يوفد الرئيس الأميركي #دونالد_ترمب الجمعة فريقا من كبار مسؤوليه لعقد اجتماع مع الرئيس المكسيكي المنتخب، سيتطرقون خلاله إلى الأهمية التي يوليها للعلاقات بين الولايات المتحدة و #المكسيك بعد أشهر من العلاقات المتوترة.

وسيرأس الوفد وزير الخارجية الأميركي #مايك_بومبيو. وقال مسؤول كبير في وزارة الخارجية الأميركية، الخميس: "هذه زيارة مهمة مقررة في لحظة جوهرية في علاقتنا الثنائية" مع المكسيك.

وحقق اندريس مانويل لوبيز اوبرادور فوزا كبيرا في الانتخابات التي جرت في المكسيك في الأول من تموز/يوليو.

وأضاف المسؤول في الخارجية الأميركية أن الوفد سيضم صهر ترمب ومستشاره #جاريد_كوشنر، ووزيرة الأمن الداخلي كيرستين نيلسن ووزير الخزانة ستيفن منوتشين.

وسيلتقي المسؤولون الأميركيون أيضا الرئيس المكسيكي المنتهية ولايته انريكي بينا نييتو الذي يترك منصبه في الأول من كانون الأول/ديسمبر ووزير خارجيته لويس فيديغاراي.

وأشار المسؤول في الخارجية الأميركية إلى أن جميع القضايا المتعلقة بالعلاقة بين الدولتين المجاورتين ستكون على الطاولة بما في ذلك التجارة والهجرة والأمن والحدود.