.
.
.
.

ترمب: مستعدون للتوصل إلى اتفاق حقيقي مع إيران

نشر في: آخر تحديث:

أبقى الرئيس الأميركي #دونالد_ترمب الثلاثاء الباب مفتوحا أمام إمكان التفاوض على اتفاق لنزع أسلحة #إيران النووية، وذلك بعد يومين من مهاجمته إيران على #تويتر.

وقال ترمب في كلمة لقدامى المحاربين في المعارك الخارجية: "سنرى ماذا سيحدث، لكننا مستعدون للتوصل إلى اتفاق حقيقي، وليس الاتفاق الذي توصلت إليه الإدارة السابقة، والذي يعد كارثة".

وكانت إيران قد رفضت الاثنين تحذير ترمب الغاضب، الذي هدد طهران بمواجهة عواقب وخيمة "لم يشهد مثلها من قبل عبر التاريخ سوى قلة" إذا هددت الولايات المتحدة.

وفي وقت سابق الثلاثاء، اتهم وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، النظام الإيراني، بالتسبب في المعاناة والموت والإرهاب للإيرانيين والعالم بأسره خاصة أوروبا.

وقال بومبيو في تغريدة على "تويتر": "النظام الإيراني تسبب بالمعاناة والموت لشعبه والعالم. وفي أوروبا وحدها، أثارت الاغتيالات والتفجيرات التي دبرتها إيران، فضلا عن الهجمات الإرهابية الأخرى، رعب عدد لا يحصى من البشر".

وأضاف وزير الخارجية الأميركي في تغريدة ثانية: "أوروبا ليست محصنة من الإرهاب الذي تدعمه إيران. وهذا الشهر، أدين "دبلوماسي" إيراني في فيينا بمؤامرة لتفجير تجمع انتخابي في فرنسا. وفي الوقت نفسه، الذي يحاول النظام إقناع أوروبا بالبقاء في الاتفاق الإيراني، يخطط لهجمات إرهابية في أوروبا".