.
.
.
.

كبير موظفي البيت الأبيض: سأبقى في منصبي

نشر في: آخر تحديث:

رد كبير موظفي #البيت_الأبيض جون كيلي على التكهنات بشأن مستقبله، مؤكدا للرئيس الأميركي دونالد #ترمب أنه سيبقى إلى جانبه حتى عام 2020، حسب ما أكد مسؤول في الإدارة الأميركية، الثلاثاء.

ويأتي هذا الالتزام بعد عام على تسلم كيلي مهامه في وقت سرت شائعات تفيد بأنه سيستقيل.

وشهدت العلاقات بين ترمب وكيلي توترا. ففي حزيران/يونيو، كتبت صحيفة "نيويورك تايمز" أن كيلي ينوي الاستقالة بعدما قال إلى مجموعة أعضاء في #مجلس_الشيوخ كانوا في زيارة للبيت الأبيض، إنه "مكان فظيع للعمل"، بحسب فرانس برس.

وهنأ الرئيس ترمب، الاثنين، كيلي على حسابه على #تويتر في الذكرى السنوية الأولى لتعيينه في منصب "كبير الموظفين" مرفقا التغريدة بصورة لهما مع ابتسامتين عريضتين.

وكان جون كيلي، الجنرال المتقاعد والبالغ 68 عاماً، يدير وزارة الأمن الداخلي عندما اختاره ترمب ليحل محل رينس بريبوس.