.
.
.
.

بيلوسي تعود ثانية.. "خصم" ترمب رئيسة للنواب الأميركي

نشر في: آخر تحديث:

أعيد انتخاب الديمقراطية نانسي بيلوسي، الخميس، رئيسة لمجلس النواب الأميركي، في عودة تاريخية لتولي ثالث أعلى منصب في السياسة الأميركية.

وفي سن 78 عاما، ستكون النائبة عن سان فرانسيسكو، أول معارضة للرئيس الجمهوري دونالد ترمب الذي اصطدمت معه مراراً، وتعود بذلك إلى المنصب الذي شغلته بين 2007 و2010 حين أصبحت أول امرأة في التاريخ الأميركي تتولاه.

وستبدأ مهامها بأول تحد لترمب، ألا وهو التصويت المقرر بعد ظهر الخميس (بالتوقيت المحلي) على قوانين مؤقتة للميزانية، يمكن أن تسمح إذا وقعها الرئيس باستئناف العمل في الإدارات الأميركية التي توقفت بسبب "إغلاق" جزئي منذ 22 ديسمبر.

لكن تلك المحطة لن تكون بالتأكيد آخر محطات المواجهة بين تلك المرأة "التي لا تستسلم"، بحسب ما يصفها المقربون، وبين ترمب "العنيد" أيضاً.