في زيارة مفاجئة.. رئيس أركان الجيش الأميركي يصل كابول

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قام رئيس أركان الجيش الأميركي بزيارة مفاجئة إلى كابول، حيث التقى الرئيس الأفغاني، أشرف غني، لبحث أفق وضع نهاية سلمية للحرب المستمرة هناك منذ أكثر من 17 عاماً، وهي الأطول في تاريخ الولايات المتحدة.

وفي بيان صدر في ساعة متأخرة من مساء الخميس، قال مكتب غني إن الجنرال، مايك مايلي، دعم إجراء محادثات بقيادة أفغانية مع حركة طالبان، على الرغم من أن عبء الجمع بين الجانبين على طاولة المفاوضات، يبدو وكأنه يقع على عاتق مبعوث واشنطن الجديد للسلام في أفغانستان، زالماي خليل زاد.

وكان خليل زاد قد التقى قادة #طالبان مراراً منذ تعيينه في سبتمبر/أيلول الماضي.

يذكر أن عناصر حركة طالبان يرفضون باستمرار إجراء محادثات مباشرة مع ممثلي غني، واصفين حكومة كابول بالدمى الأميركية.

وتشير تقارير إلى أن جولة أخرى من المحادثات بين الولايات المتحدة وطالبان مقررة في وقت لاحق من الشهر الجاري في العاصمة القطرية، الدوحة، حيث أقام المتمردون مكتباً سياسياً.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.