.
.
.
.

بومبيو للافروف: روسيا "تزعزع استقرار" فنزويلا

نشر في: آخر تحديث:

قال وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، لنظيره الروسي، سيرغي لافروف، خلال اتصال هاتفي الأربعاء، إن موسكو "تزعزع الاستقرار" في فنزويلا، داعياً موسكو مجدداً إلى التوقف عن دعم الرئيس الاشتراكي، نيكولاس مادورو.

كما شدد بومبيو على أن "تدخل روسيا وكوبا يزعزع الوضع في فنزويلا ويزعزع العلاقات الثنائية بين الولايات المتحدة وروسيا"، وفق المتحدثة باسم الخارجية الأميركية مورغان أورتاغوس.

وأوضحت أورتاغوس أن بومبيو "حث أيضاً روسيا على وقف دعمها لنيكولاس مادورو والانضمام إلى الأغلبية الساحقة للدول الغربية التي تريد مستقبلاً أفضل للشعب الفنزويلي".

وكانت وزارة الخارجية الروسية قد نقلت روايتها لهذا الاتصال في بيان أن لافروف قال لنظيره الأميركي إن "تدخل واشنطن في الشؤون الفنزويلية يعد انتهاكاً صارخاً للقانون الدولي" وأن "هذا التأثير المدمر لا علاقة له بتاتاً بالديمقراطية".

كما انتقد بيان الخارجية الروسية كلام الرئيس الاميركي، دونالد ترمب، وبومبيو عن عدم استبعاد الخيار العسكري في فنزويلا.

ونقل عن لافروف قوله بهذا الصدد إن "تداعيات" هذه التصريحات "قد تكون وخيمة جداً"، مضيفاً أن "الشعب الفنزويلي وحده له الحق في تقرير مصيره".