.
.
.
.

محكمة أميركية: لا يحق لترمب حظر متابعيه على تويتر

نشر في: آخر تحديث:

أيدت محكمة استئناف أميركية اليوم الثلاثاء حكماً لمحكمة أدنى درجة صدر عام 2018 وأكد أنه لا يحق للرئيس الأميركي دونالد ترمب حظر أشخاص من متابعة حسابه على "تويتر".

ورأت المحكمة أن التعديل الأول للدستور الأميركي لا يسمح لترمب بـ"استبعاد أشخاص من حوار عبر الإنترنت المفتوح‭‭ ‬‬بطريقة أو بأخرى لأنهم عبروا عن آراء لا يتفق معها".

ولم يرد أي تعليق على الفور من البيت الأبيض أو وزارة العدل أو "تويتر" حول هذا الموضوع.

وكان ترمب قد حظر العام بعض الأشخاص من متابعة حسابه على "توتير"، وقد رفع هؤلاء دعاوى قضائية لإلغاء الحظر عن حساباتهم.

يذكر أن الرئيس الأميركي نشط جداً على "تويتر" الذي يستخدمه كمنصة للإعلان عن بعض قراراته أو لإبداء رأيه السياسي أو الشخصي.

وإحدى أحدث تغريدات ترمب تشير لامتعاضه من السفير البريطاني في واشنطن كيم داروش ، واصفاً إياه بأنه "شخص غبي جدا". وكتب ترمب صباح اليوم على "تويتر": "السفير الغريب الأطوار الذي أرسلته بريطانيا الى الولايات المتحدة ليس شخصا يثير إعجابنا، انه شخص غبي جداً". وبعد أن أكد أنه لا يعرف داروش أضاف ترمب أنه سمع بأن السفير البريطاني "أحمق ومغرور".

وتابع الرئيس الأميركي في تغريدته" "قولوا له إن الولايات المتحدة لديها حاليا أفضل اقتصاد وأفضل جيش في العالم بفارق كبير، وإنهما سيصبحان أعظم وأفضل وأقوى.. شكرا السيد الرئيس!".

يذكر أن مذكرات دبلوماسية نشرتها مساء السبت صحيفة "مايل أون صنداي" البريطانية أظهرت وصف السفير البريطاني للرئيس الأميركي بأنه "يفتقر إلى الكفاءة" وأنه "شخص غير مستقر".