.
.
.
.

نائب الرئيس الأميركي يهاجم CNN.. "غير نزيهة!"

نشر في: آخر تحديث:

زار نائب الرئيس الأميركي السابق مايك بنس الجمعة، ملاجئ اللاجئين في منطقة ماكالين بولاية تكساس.

أعقب زيارته هذه بنقد لاذع وجهه لقناة CNN التلفزيونية، حيث انتقدها على تويتر، لتغطيتها "غير الأمينة" للرحلة التي قام بها.

وغرّد بنسفي في وقت متأخر من الجمعة، بقوله: "سي إن إن غير نزيهة"، مضيفاً: "لقد أخذنا اليوم المراسلين إلى مركز احتجاز على الحدود مخصص للعائلات والأطفال، وأخبرونا جميعاً أنهم يعاملون معاملة جيدة".

جاءت تغريدة نائب الرئيس كردة فعل لشبكة "سي إن إن"، التي أظهرت شريط فيديو لمجموعة كبيرة من المهاجرين المتزاحمين، جميعهم من الرجال وكانوا يصرخون أمام الكاميرات "لا توجد حمامات".

وفي وقت الذروة عرض برنامج "أندرسون كوبر 360" مقابلة أجرتها مراسلة الشبكة بالبيت الأبيض باميلا براون مع بينس، وقسمت الشاشة إلى نصفين، ولم يظهر في النصف الثاني سوى مجموعة كبيرة من المهاجرين الذكور ولا توجد لقطات لنائب الرئيس وهو يزور الأطفال ويتكلم معهم.

وقد أوضح بنس بشكل مفصل عن الأوضاع في الحدود قائلاً: "الأزمة على حدودنا الجنوبية ليست أزمة مصنعة، إنها حقيقية وتفوق نظامنا".

بنس: الشعب الأميركي يستحق أن يطلع على القصة كاملة

وأضاف: "لإظهار ذلك قمنا بزيارة منشأة مكتظة للرجال البالغين، وقد تم اعتقال العديد منهم عدة مرات، وقد كان هؤلاء الرجال في منطقة احتجاز مؤقتة لأن الديمقراطيين في الكونغرس رفضوا تمويل مساحة إضافية لمساحة العيش".

وقال بنس: "بدلاً من أن تقوم شبكة سي إن إن ببث القصة الكاملة التي تظهر الرعاية الوجدانية التي يقدمها الشعب الأميركي للعائلات الضعيفة، قامت هذا الليل بعرض فيديو للرجال في المرفق المؤقت ولم تظهر أي لقطات للجزء العائلي من المرفق، متجاهلة الرعاية الممتازة المقدمة للعائلات والأطفال".

واعتبر نائب الرئيس الأميركي أن "هيئة الجمارك وحماية الحدود بالولايات المتحدة تستحق الأفضل، كما أن الشعب الأميركي يستحق أن يطلع على القصة كاملة".

ودافع بنس عن موظفي الجمارك وحماية الحدود الأميركية من تشويه السمعة الذي تعرضوا له من المبتدئين من الديمقراطيين الذين قارنوا مراكز الاحتجاز بمعسكرات الاعتقال خلال مقابلة مع شبكة سي إن إن.

وقال بنس: "لقد قتل النازيون الناس، في حين أن هيئة الجمارك والحدود تقوم بإنقاذ الأرواح يوماً بعد يوم".