ترمب معلقاً على شهادة مولر.. "انقشعت سحائب الوهم"

نشر في: آخر تحديث:

علّق الرئيس الأميركي دونالد ترمب، عقب إدلاء المحقق الخاص روبرت مولر بشهادته أمس الأربعاء أمام مجلس الشيوخ، بإعلان النصر والاستخفاف بأداء المستشار السابق الذي قاد عملية التحقيق بالتدخل الروسي في الانتخابات الأميركية عام 2016 واحتمال عرقلة ترمب للعدالة.

وقال ترمب، أثناء حديثه بالبيت الأبيض بعد فترة وجيزة من انتهاء شهادة المحقق الخاص والتي استمرت 6 ساعات: "السحابة الوهمية التي خلقها التحقيق قد انقشعت.. لم يكن هناك من دفاع ضد هذه الخدعة السخيفة.. إنها حملة مطاردة الساحرات".

وقال ترمب للصحفيين قبل مغادرته لحضور حفل جمع تبرعات لحملته الانتخابية في ولاية فرجينيا الغربية: "كان هذا يوماً كبيراً لبلدنا وللحزب الجمهوري، ويمكنك القول بأنه كان يوماً رائعاً بالنسبة لي.. لكنني لا أحب أن أقول ذلك".

كان الرئيس قد قال الأسبوع الماضي إنه لن يشاهد جلسات الاستماع لمولر في الكونغرس، لكن يبدو أنه أولى اهتماماً لهذا الحدث.

وخلال شهادة مولر، قام ترمب بالتغريد أو إعادة التغريدة لأكثر من 12 رسالة، قبل أن يختم بالتغريدة التي لخص فيها رؤيته كاتباً: "الحقيقة هي سر قوة الطبيعة".

وقال الرئيس، أثناء حديثه مع المراسلين لاحقاً، إن مولر قام "بعمل فظيع"، ووصف عمله بـ"أحد أسوأ العروض في تاريخ بلدنا".

وأضاف ترمب أن النتيجة كانت "كارثة للديمقراطيين"، الذين اتهمهم بأنهم عقدوا الأمل وربطوا حظوظهم السياسية بتحقيق مولر الذي دام عامين.

وتوقع الرئيس قائلاً: "سيخسرون انتخابات عام 2020، بما في ذلك مقاعد الكونغرس، بسبب المسار الذي اختاروه".