.
.
.
.

هل تجدد أميركا إعفاءات العقوبات عن برامج نووية إيرانية؟

نشر في: آخر تحديث:

قالت صحيفة "واشنطن بوست" إنه من المقرر أن تعلن الولايات المتحدة هذا الأسبوع عن تجديد إعفاءات العقوبات عن 5 برامج نووية إيرانية، مما سيسمح لروسيا والصين ودول أوروبية بمواصلة التعاون النووي مع إيران.

ووفق الصحيفة، أيد الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، موقف وزير الخزانة، ستيفن منوشين، الذي طالب بتجديد الإعفاءات بسبب اعتراضات وزير الخارجية، مايك بومبيو، ومستشار الأمن القومي، جون بولتون.

وكان بولتون قد أعلن، في وقت سابق من تموز/يوليو الحالي، أن ترمب، يدرس إلغاء إعفاءات البرنامج النووي الإيراني. وقال بولتون لموقع "بريتبارت" إن القرار اتخذ بعد رفع إيران مخزونها من اليورانيوم المخصب بما يتجاوز الحدود المحددة في الاتفاق النووي، وكذلك تهديد الرئيس الإيراني، حسن روحاني، حول رفع نسبة التخصيب بأي نسبة تريدها إيران.

كما أكد بولتون أنه وفقاً للاتفاق النووي، كان لدى إيران 7 استثناءات مختلفة للبرنامج النووي، والتي انخفضت إلى 5 استثناءات في وقت سابق.

يذكر أنه في أيار/مايو الماضي، منحت الولايات المتحدة مجدداً إعفاءات تسمح لبريطانيا والصين وفرنسا وروسيا بمواصلة العمل مع إيران في مجال منع انتشار الأسلحة النووية، ما سمح لهذه الدول بمواصلة المشروعات التي تستهدف كبح قدرة طهران على إنتاج سلاح نووي.

كذلك شملت الإعفاءات التي أصدرتها حكومة ترمب المنشآت النووية في آراك وبوشهر وفوردو، بهدف استمرار الرقابة الدولية عليها.