.
.
.
.

نتنياهو: ممنوع على أجهزتنا التجسس على أميركا وسوريا هي ساحتنا للقتال ضد إيران

نشر في: آخر تحديث:

عندما هبط رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الخميس، في مطار سوتشي قبل زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، سأله الصحافيون عن أنباء تقول بقيام إسرائيل بوضع أدوات تجسس وتنصت بالقرب من البيت الأبيض، رد: "كذب تماماً".

وأورد موقع "مفزاك" الإسرائيلي تصريحا لمكتب نتنياهو كشف فيه: "هناك التزام منذ زمن بعيد وتوجيه شامل من الحكومة الإسرائيلية بعدم الدخول في نشاطات استخباراتية في الولايات المتحدة. يتم تنفيذ هذا التوجيه بشكل كامل ودون استثناء".

تطرق نتنياهو لدى مغادرته إلى سوتشي في روسيا إلى القضية الأمنية حيث قال: "هذه رحلة مهمة للغاية. في هذا الوقت، نحن نعمل في عدة ميادين وفي كل اتجاه في مواجهة محاولات إيران وأتباعها لمهاجمتنا، ونحن نعمل ضدهم".

وأضاف: "الساحة السورية هي الساحة الرئيسية، فنحن نسمع عنها من وقت لآخر. من المهم بالنسبة لنا أن نستمر في الحفاظ على حرية التصرف لجيش الدفاع الإسرائيلي والقوات الجوية ضد الأهداف الإيرانية وحزب الله والأهداف الإرهابية الأخرى. تهدف هذه الرحلة إلى مواصلة هذا التنسيق المهم الذي يمنع تصادمنا مع القوات الروسية، وكذلك لتعزيز الهدف المشترك الذي نتفق عليه، والذي لم يتحقق بعد ولا يزال بعيداً من أن يتحقق، وهو إخراج إيران من سوريا. هذا هو الغرض الذي أسافر من أجله".