.
.
.
.

أميركا توقف رجلا يتهمه العراق باغتيال شرطيين

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت الولايات المتحدة إيقاف رجل في مدينة فينيكس يتهمه العراق بأنه كان يتزعم مجموعة من "إرهابيي القاعدة"، ويطالب بترحيله لمحاكمته على خلفية قتل شرطيين عام 2006.

وقالت وزارة العدل الأميركية في بيان، الجمعة، إن علي يوسف أحمد النوري (42 عاما) يقطن بمدينة فينيكس في ولاية أريزونا.

وطالب العراق رسميا بترحيله لمحاكمته بتهمة قتل شرطيين في الفلوجة في حزيران/يونيو وتشرين الأول/أكتوبر عام 2006.

وبناء على طلب الترحيل العراقي، أصدر قاض أميركي مذكرة إيقاف في 29 كانون الثاني/يناير نفذها مكتب التحقيقات الفيدرالي في اليوم التالي.

ومن المنتظر أن يصادق قاض على الترحيل، لكن يبقى القرار النهائي لوزير الخارجية الأميركي.

ولا يزال غير معروف تاريخ وطريقة وصول النوري إلى الولايات المتحدة، لكن المدعي العام تحدث عنه بصفته "مقيما" في فينيكس.

وأكدت وزارة العدل الأميركية أن الاتهامات تبقى ادعاءات ما لم تثبتها محكمة.