.
.
.
.

حظر السفر الأميركي الجديد.. هذه أبرز ردود الأفعال

نشر في: آخر تحديث:

توالت ردود الأفعال على حظر السفر الجديد الذي تستعد الولايات المتحدة لفرضه، وبينما استقبلته نيجيريا بشكل إيجابي، انتقدته عدة دول أخرى معنية.

وشكّلت نيجيريا لجنة "لدرس وتلبية المطالب الأميركية" بعد قرار دونالد ترمب فرض قيود على رعاياها ورعايا خمس دول أخرى على صعيد دخول الولايات المتحدة، كما أعلنت الرئاسة النيجيرية السبت.

وقال مسؤولون في الإدارة الأميركية، الجمعة، إن الإجراء الجديد الذي يدخل حيز التنفيذ في 22 شباط/فبراير يتعلق بالسودان ونيجيريا وميانمار وإريتريا وقيرغيزستان وتنزانيا.

وأكد مسؤولون أميركيون أن هذه الدول لم تفِ بالمعايير الأميركية المتعلقة بالأمن وتبادل المعلومات، وهو ما أوجب فرض القيود الجديدة.

لجنة نيجيرية لدرس شروط واشنطن

من جهته، أعلن المتحدث باسم الرئاسة النيجيرية فيمي أديسينا أن "نيجيريا تبقى مصممة على الحفاظ على علاقات مثمرة مع الولايات المتحدة وحلفائها الدوليين خصوصاً حول قضايا الأمن العالمي".

وأضاف: "بالتالي شكّل الرئيس محمد بخاري لجنة يقودها وزير الداخلية لدرس وتلبية المطالب الأميركية الحالية".

ونيجيريا أكبر دولة أفريقية من حيث عدد السكان، كما أنها أكبر دولة في القائمة سيتم حظر مواطنيها تأشيرات قد تمنحهم إقامة دائمة في الولايات المتحدة.

وقال وزير الإعلام النيجيري لوكالة "رويترز" إن بلاده لم تتلقَّ تحذيراً بضمها إلى القائمة قبل إعلانها في وسائل الإعلام.

والإجراء الأميركي لا يتعلق بالرحلات لأغراض مهنية أو سياحية. وذكر مسؤول أميركي لوكالة "فرانس برس" أنه لا يشمل سوى "فئات محددة من تأشيرات الهجرة للتركيز على أشخاص يعتزمون الإقامة في الولايات المتحدة". وأضاف "سيتمكن أفراد الأسرة دائما من زيارة أقاربهم".

وكان ترمب قد أعلن الأسبوع الماضي على هامش المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس نيته توسيع قائمة الدول التي يطاولها مرسومه لوقف الهجرة والذي كشفه بعيد وصوله إلى البيت الأبيض في كانون الثاني/يناير 2017.

وقال ترمب: "يجب ضمان أمن بلادنا". وكانت حملة ترمب الانتخابية ركزت قبل أربع سنوات على هذا الملف، وهو يستند إليه مجدداً للترشح لولاية ثانية في تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.

إريتريا: الحظر غير مقبول

من جهتها، انتقدت إريتريا السبت الحظر الأميركي على تأشيرات الهجرة لمواطنيها قائلة إنه "غير مقبول".

وقال وزير الخارجية الإريتري عثمان صالح محمد إن الحكومة تعتبر الحظر "خطوة سياسية" من شأنها الإضرار بعلاقات البلاد بالولايات المتحدة.

وأضاف في حديث مع وكالة "رويترز": "نعتبر الخطوة غير مقبولة.. لكننا لن نطرد السفير الأميركي".

تنزانيا: لم نتبلغ

من جهتها، قالت تنزانيا السبت إن الولايات المتحدة لم تبلغها رسمياً بحظر سفر مواطني تنزانيا إليها.

وقال إيمانويل بوهوهيلا، المتحدث باسم وزارة الشؤون الخارجية التنزانية لـ"رويترز": "لم نتلق بياناً رسمياً من الحكومة الأميركية. لم نتلق بيانا دبلوماسيا رسميا، وهي الوسيلة الرسمية للتواصل بين الحكومات".

وبموجب قيود السفر الجديدة، ستوقف الولايات المتحدة منح مواطني تنزانيا والسودان "تأشيرات التنوع" التي يتم منحها من خلال نظام القرعة.

قيرغيزستان: القيود تضر العلاقات بين البلدين

من جانبها قالت وزارة الخارجية في قيرغيزستان إن خطوة الولايات المتحدة بفرض قيود على سفر مواطني قيرغيزستان ضربة للعلاقات بين البلدين.

وقالت وزارة الخارجية في بيان إن استهداف قيرغيزستان لا يتماشى مع‭‭ ‬‬التزام الجانبين بتعزيز التعاون.

وأضافت "نعتقد أن ذلك يلحق ضررا كبيرا بالعلاقات بين قيرغيزستان وأميركا".

وقيرغيزستان حليف وثيق لروسيا كما أنها كانت تستضيف قاعدة عسكرية أميركية حتى عام 2014 بعد أن رفضت تمديد اتفاقية استئجارها.