.
.
.
.

أميركا: نتوقع اتفاقاً مع طالبان أفغانستان في 29 فبراير

نشر في: آخر تحديث:

أعلن وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، أنه من المتوقع إبرام اتفاق بين الولايات المتحدة وحركة طالبان الأفغانية في 29 فبراير/شباط الحالي.

وذكر بومبيو في بيان، الجمعة، أن واشنطن وطالبان تجريان محادثات للتوصل لتسوية سياسية لإنهاء الصراع في أفغانستان وتقليص الوجود الأميركي في المنطقة.

وفي وقت سابق الجمعة، قال مسؤول في الحكومة الأفغانية إن اتفاق "خفض العنف" بين طالبان والولايات المتحدة والقوات الأمنية الأفغانية سيبدأ تنفيذه السبت، وذلك قبل توقيع اتفاق محتمل بين واشنطن وطالبان.

كما صرح المتحدث باسم مجلس الأمن القومي في أفغانستان، جواد فيصل، لوكالة فرانس برس أن "خفض العنف سيبدأ اعتباراً من 22 فبراير/شباط وسيستمر لأسبوع".

أكثر من 18 عاماً

يشار إلى أنه في حال تطبيق الهدنة الجزئية ستكون خطوة تاريخية خلال أكثر من 18 عاماً من النزاع الدامي في أفغانستان، ويمكن أن تمهد الطريق أمام اتفاق قد يتيح إنهاء الحرب.

وتجري الولايات المتحدة منذ أكثر من عام محادثات مع طالبان سعياً للتوصل إلى اتفاق يسمح لها بسحب آلاف من جنودها مقابل ضمانات أمنية والتزامات من طالبان.

كما كانت واشنطن وطالبان على وشك الإعلان عن اتفاق في أيلول/سبتمبر 2019 عندما أعلن الرئيس دونالد ترمب بشكل مفاجئ وقف العملية التفاوضية بسبب مواصلة أعمال العنف من جانب طالبان.