.
.
.
.

النائبة الأميركية دونا شلالا: أجدادي نجوا من إبادة العثمانيين

نشر في: آخر تحديث:

دان عدد من أعضاء الكونغرس الأميركي المذابح التي ارتكبتها تركيا بحق الأرمن، وذلك بالتزامن مع إحياء ذكرى تلك المجازر.

وقالت النائبة الأميركية دونا شلالا: "قبل أكثر من مئة عام فر أجدادي من العثمانيين هرباً من الإبادة".

وغرد السيناتور الديموقراطي كريس فان هولن: "نتذكر اليوم 1.5 مليون أرمني قتلوا على يد الإمبراطورية العثمانية. العام الماضي اعترف الكونغرس رسمياً بهذه الجريمة ضد الإنسانية ومرر قرار إدانة الإبادة الجماعية للأرمن. الخطوة الأولى في التعلم من التاريخ هي التعرف عليه".

وذكر السيناتور الديموقراطي بوب كيسي أن "العالم بأسره يحيي الذكرى 105 للإبادة الجماعية للأرمن. الإبادة الجماعية ضد الأرمن جريمة ضد البشرية. يجب أن نرفض هذا النوع من الكراهية".

وكتب عضو الكونغرس الديموقراطي مايك ليفين: "في الذكرى 105 للإبادة الجماعية للأرمن، نكرم 1.5 مليون أرمني لقوا حتفهم خلال هذه المأساة. يجب أن نقف ضد أي محاولات لمحو هذا التاريخ المؤلم من ذاكرتنا".

وأكدت النائبة الديمقراطية ليندا سانشيز على تضامنها "مع الجالية الأرمنية في إحياء ذكرى الإبادة".

وعلقت النائبة الديموقراطية بربرا لي: "أقف اليوم مع الأرمن في جميع أنحاء العالم لإحياء ذكرى الإبادة الجماعية للأرمن، أكثر من 1.5 مليون طفل وامرأة ورجل أرمني قُتلوا. دعونا لا ننسى هذه المأساة ونواصل مكافحة الكراهية والظلم في جميع أنحاء العالم".