.
.
.
.

ترمب يهاجم "النعسان" مجدداً.. غولف وصفقات مشبوهة

نشر في: آخر تحديث:

مرة جديدة وجه الرئيس الأميركي دونالد ترمب سهام النقد اللاذع إلى المرشح الديمقراطي للرئاسة جو بايدن، واصفا إياه كما العادة بـ"النعسان".

وقال في سلسلة تغريدات، الاثنين إن "مستشارا لبايدن نشر إعلانا يفيد بأنني ذهبت للعب الغولف اليوم، أيعتقدون أنه يجب ألا أغادر البيت الأبيض...".

وأضاف: "إلا أن ما لم يقله هو أنني لم أذهب للعب الغولف منذ 3 أشهر، في حين كان بايدن يستمتع بإجازته مسترخياً، ويعمل على عقد صفقات مشبوهة مع دول أخرى".

إلى ذلك، تطرق إلى الرئيس السابق باراك أوباما الداعم لبايدن، ملمحاً إلى أنه بدوره كان يلعب الغولف، بل كان يستقل طائرة إلى هاواي ليفعل ذلك، بحسب تعبيره.

وتابع: "بل توجه (أوباما) في إحدى المرات للعب الغولف مباشرة بعد الإعلان عن مقتل أحد خيرة الشباب الأميركيين على أيدي داعش"، دون أن يوضح اسم الشاب أو أي تفاصيل أخرى عن ذلك.

وبعد لحظات من تلك التغريدات أعاد الرئيس الأميركي الجمهوري التذكير بفضيحة أوباما، مغردا بعبارة واحدة Obamagate، في إشارة إلى تقارير سابقة نشرت في الإعلام الأميركي وأفادت بأن إدارة الرئيس الأميركي كانت تخطط وتحقق في مسألة التدخل الروسي للإيقاع بترمب، بحسب ما زعم الرئيس الحالي مرارا خلال الأسابيع الماضية.