.
.
.
.

واشنطن تحذر من محاولة روسية لإقامة معقل في ليبيا

نشر في: آخر تحديث:

حذرت الولايات المتحدة من محاولة روسية لإقامة معقل في ليبيا، داعية موسكو لوقف أفعالها المزعزعة للاستقرار في ليبيا.

وقال مسؤول عسكري أميركي، الجمعة، إن "تسليم روسيا لطائرات حربية إلى ليبيا قد لا يغير التوازن في الحرب".

كما أضاف أن "النزاع الليبي بلغ طريقاً مسدوداً".

إلى ذلك، أكدت واشنطن التزامها بالعمل مع شركائها لردع الأنشطة التي تقوض سيادة ليبيا.

وأشادت أميركا بمصادرة مالطا أكثر من مليار دولار من العملة الليبية المزيفة، مؤكدة أن العملات الليبية المزيفة طبعتها شركة روسية.

قلق من الوجود الروسي

يشار إلى أنه في وقت سابق، الجمعة، أكد مساعد وزير الخارجية الأميركي، ديفيد شينكر، أنه "لا مكان للقوى الأجنبية أو المرتزقة على أرض ليبيا".

وقال شينكر في مقابلة خاصة مع "العربية/الحدث" إن "واشنطن تخشى من تصاعد الوضع في ليبيا، خصوصاً بعد وصول طائرات مقاتلة روسية"، مبدياً قلق الولايات المتحدة "من الوجود الروسي في ليبيا سواء كان من المرتزقة أو غيرهم".

إلى ذلك اعتبر أن هناك "فرصة بعد توقف هجوم الجيش الوطني الليبي من أجل حث كل الأطراف على التفاوض"، موضحاً أن "ثمة فرصة لتأمين وقف لإطلاق النار يمهد مباحثات حول إنهاء النزاع في ليبيا".

وقال إنه يرى أن "هناك فرصة لتحقيق وقف إطلاق النار وندعم المساعي للهدنة"، واصفاً ما يجري هناك بأنه "حرب بالوكالة بين قوى مختلفة".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة