.
.
.
.

خلال حظر التجول.. إطلاق نار على شرطي بنيويورك وطعن آخر

نشر في: آخر تحديث:

تعرض رجل شرطة لإطلاق نار، وجرح آخر بآلة حادة في بروكلين، الأربعاء، بعد ساعات من سريان حظر التجول الذي يهدف لتهدئة الاضطرابات بشأن وفاة جورج فلويد في ولاية مينيسوتا.

وقالت شرطة نيويورك إن أحد أفرادها أصيب بالرصاص، فيما طُعن آخر في بروكلين قبل منتصف الليلة الماضية، لكن لم يتضح ما إذا كان للهجوم صلة بالاحتجاجات على وفاة رجل أسود أعزل إثر احتجاز الشرطة له.

ولم تكشف الشرطة عن حالة الاثنين أو اسميهما، لكن وسائل إعلام قالت إن الإصابات ليست خطيرة. وأصيب كلاهما بالقرب من شارعي تشيرتش وفلاتبوش في بروكلين.

وذكرت صحيفة نيويورك بوست أن المشتبه به أصيب أيضا بالرصاص. وقال متحدث باسم الشرطة لرويترز إن الشرطيين نقلا إلى مستشفى كينجز كاونتي.

واعتقلت الشرطة شخصاً في مكان الحادث الذي يأتي وسط احتجاجات حاشدة وأعمال شغب في نيويورك، بسبب موت جورج فلويد في مينيابوليس بعد أن احتجزه رجال شرطة بيض.

حرق وشغب في أميركا(فرانس برس)
حرق وشغب في أميركا(فرانس برس)



وقالت وسائل إعلام إن شرطياً ثالثاً أصيب بجروح في اليد، وتوجه رئيس بلدية المدينة بيل دي بلاسيو إلى المستشفى.

واستمر العديد من المسيرات الضخمة في أجزاء أخرى من بروكلين بعد حظر التجول الذي فرضته السلطات لمنع نهب وتخريب المتاجر والشركات.