.
.
.
.

تجمع انتخابي جديد لترمب.. هواء طلق وكمامات

نشر في: آخر تحديث:

يلتقي الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، أنصاره في تجمع انتخابي جديد ينظمه الأسبوع المقبل في ولاية نيو هامشير، لكن هذه المرة في الهواء الطلق بعدما حصل في تجمعه الأخير بمدينة تولسا بسبب وباء كوفيد-19، حيث ظل عدد كبير من المقاعد فارغاً في القاعة المغلقة.

وقالت الحملة الانتخابية للرئيس الجمهوري في بيان الأحد، إن تجمع "فلنعد لأميركا عظمتها" سيجري السبت 11 تموز/يوليو في بورتسموث، مضيفة أنه "سيتم توزيع كمامات على جميع المشاركين وسيتم تشجيعهم بشدة على وضعها".

يذكر أن ترمب الساعي للفوز بولاية ثانية مدتها أربع سنوات في انتخابات الثالث من تشرين الثاني/نوفمبر كان استأنف تجمعاته الانتخابية يوم 20 حزيران/يونيو في مدينة تولسا بولاية أوكلاهوما.

كما يتباهى ترمب على الدوام بحجم التجمعات التي ينظمها بالمقارنة مع تلك التي ينظمها جو بايدن، منافسه الديمقراطي الذي تشير استطلاعات الرأي إلى أنه يتقدم في نوايا التصويت على المستوى الوطني على الرئيس الجمهوري.

وفيما يدعو المراقبون جميعاً إلى الحذر من هذه الاستطلاعات، لا سيما أن الانتخابات لا تزال على بُعد أربعة أشهر، غير أنه لا يسعهم في الوقت نفسه إلا أن يلفتوا إلى أن بايدن متقدم على ترمب في نوايا التصويت بعدد نقاط أكبر بكثير مما كانت عليه حال هيلاري كلينتون مع خصمها الجمهوري في مثل هذا الوقت قبل أربع سنوات.