.
.
.
.
فيروس كورونا

نحو 1000 وفاة في أميركا بيوم واحد.. وترمب: ارتدوا الكمامات

نشر في: آخر تحديث:

سجّلت الولايات المتّحدة، لليوم الثامن على التوالي، أكثر من 60 ألف إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجدّ خلال 24 ساعة، بحسب بيانات نشرتها جامعة جونز هوبكنز، الأربعاء، فيما أكد الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، أنه يجري اختبار الكشف عن فيروس كورونا كل يومين أو ثلاثة أيام، داعياً الأميركيين إلى وضع الكمامات.

وأظهرت بيانات جونز هوبكنز أنّ إجمالي الإصابات بالفيروس في الولايات المتحدة ارتفع إلى أكثر من 3.89 مليون إصابة، بينها 68,524 إصابة سجّلت خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

كما تسبّب كوفيد-19 بوفاة 961 شخصاً في الولايات المتحدة خلال الساعات الأربع والعشرين الأخيرة، لترتفع بذلك الحصيلة الإجمالية للوفيات الناجمة عن الوباء الفتّاك في هذا البلد إلى 141,883 وفاة، وفق الجامعة.

الرئيس الأميركي قال، خلال مؤتمر صحافي بالبيت الأبيض، إنه يحمل كمامة، مؤكداً أنه سيستخدمها بكل سرور.

وتوقع ترمب أن تزداد الأوضاع بسبب جائحة كوفيد-19 "سوءا في الولايات المتحدة قبل أن تتحسن خلال فترة قصيرة" بعد طرح علاجات ولقاحات للفيروس.

وطلب ترمب من الأميركيين وضع كمامات عندما لا يكون التباعد الاجتماعي ممكناً، مشيراً إلى أنه لا يمكن للشعب الأميركي أن يحاكمه فقط في مجال مكافحة كورونا.

وقال ترمب: "نطلب من الجميع أنّه عندما لا تكونون قادرين على التزام التباعد الاجتماعي، ضعوا كمّامات". وأضاف "سواء أعجبتكم الكمامة أو لا، سيكون لها تأثير. سيكون لها تأثير ونحن بحاجة إلى كلّ ما يمكننا الحصول عليه". وشّدد سيّد البيت الأبيض على أنّ الهدف "ليس فقط إدارة الوباء ولكن القضاء عليه".

وشكر الرئيس ​ترمب​ العاملين في الخطوط الأمامية لمواجهة ​فيروس كورونا​، متوقعاً التوصل إلى لقاح للفيروس قريباً، موضحاً أن "اللقاح ضد كورونا يتطور بأسرع مما يتوقع الجميع، وهناك 4 لقاحات تخضع لتجارب سريرية".

وقال "اللقاحات آتية وستأتي أبكر بكثير ممّا كان يعتقده أيّ شخص"، مجدّداً التعبير عن أمله في أنّ الفيروس "سوف يختفي".

دونالد ترمب
دونالد ترمب

وأعلن أنه قدم مساعدات لدول في مجال مكافحة فيروس كورونا"، مؤكداً أنه تم إنقاذ ملايين الأشخاص بسبب خطة الإقفال وسنبذل أقصى جهدنا لحماية المسنين. وقال: "إن معدلات الوفيات في الولايات المتحدة أقل مما هي في معظم الدول".

وقال ترمب إن بلاده حققت زيادة تقدر بنحو 4 أضعاف في أعداد الفحوصات التي تجريها للكشف عن مصابين جدد بفيروس كورونا، مضيفًا أنهم أجرو نحو 50 مليون اختبار لكورونا.

وأشار إلى أن بلاده تشهد وفرة في أجهزة التنفس الصناعي، التي قدمت بعضها للدول المتضررة من الوباء، كما تشهد وفرة في الأسرة بالمستشفيات، مؤكداً أن إدارته أنقذت ملايين الأشخاص بفضل الإغلاق المبكر الذي فرضته في البلاد.

وجدد الرئيس الأميركي اتهامه للصين، بالتسبب في تفشي وباء كورونا عالميًا.

والولايات المتّحدة، وبفارق شاسع عن سائر دول العالم، البلد الأكثر تضرّراً من جائحة كوفيد-19، سواء على صعيد الوفيات أو على صعيد الإصابات.

ومنذ أكثر من أسبوع تسجّل الولايات المتّحدة حصيلة إصابات جديدة يومية تزيد عن 60 ألف إصابة، وقد بلغت هذه الحصيلة ذروتها الجمعة، حين سجّلت 77,638 إصابة جديدة.