.
.
.
.
الاتفاق الإماراتي الإسرائيلي

ترمب يهاجم بايدن بعد الاتفاق الإماراتي الإسرائيلي

الرئيس الأميركي عن إدارة أوباما: لقد أعطوا النظام الإيراني 150 مليار دولار مقابل لا شيء

نشر في: آخر تحديث:

سخر الرئيس الأميركي دونالد ترمب من محاولة نائب الرئيس السابق والمرشح الرئاسي جو بايدن من تحويل الفضل له وللرئيس السابق باراك أوباما في اتفاقية السلام التي أعلن عنها هذا الأسبوع، بين الإمارات وإسرائيل برعاية أميركية، وذلك خلال إحاطة صحافية للرئيس من مقر البيت الأبيض.

وامتدح ترمب وسائل الإعلام الأميركية بشكل نادر نظرا لتغطيتها الإيجابية لهذا الاتفاق.

وقال إنهم عملوا على هذا الاتفاق بشكل صعب، و"شاهدت النائم جو بايدن يحاول إرجاع الفضل له لهذا الاتفاق". وقال ترمب: "ما قام به (في إشارة إلى بايدن) هو صفقة فظيعة مع إيران. لقد أعطوا النظام الإيراني 150 مليار دولار مقابل لا شيء. لقد أعطوهم أكثر من مليار دولار كاش من دون مقابل. لم يحصلوا من هذه الصفقة سوى المتاعب".

وتابع: "لقد كانوا ضعفاء مع الصين وروسيا. لقد كانوا ضعفاء مع الجميع".

وحول اتفاقية السلام الجديدة، قال ترمب "لقد كانت صفقة عظيمة قام بها أناس موهوبون يعملون في إدارتي وحصلت على دعم وإشادة دولية من كل دول العالم"، مشددا على أن بايدن لا يعرف حتى اسم الدول التي نتحدث عنها.