.
.
.
.

بورتلاند.. أعمال شغب في احتجاج مرتبط بمقتل امرأة سوداء

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت شرطة مدينة بورتلاند بولاية أوريجون الأميركية، حدوث أعمال شغب بالمدينة بعدما ألحق محتجون أضرارا بمقر تابع للشرطة خلال اضطرابات أعقبت قرارا لهيئة محلفين في قضية مقتل الأميركية السوداء بريونا تيلور على يد الشرطة.

وقالت الشرطة في تغريدة على تويتر، إنها ستعلن تجمعا أمام مقرها أعمال شغب، محذرة من أنها ستلجأ إلى الاحتجاز واستخدام الغاز المسيل للدموع ووسائل أخرى للتعامل مع الحشود.

وأظهر مقطع فيديو نشرته شرطة بورتلاند على تويتر، أحد المحتجين وهو يلقي قنبلة حارقة نحو أفراد الشرطة خارج المبنى.

وكان شرطيان قد أصيبا بالرصاص في ساعة متأخرة من مساء أمس الأربعاء في لويفيل بولاية كنتاكي خلال احتجاجات على قرار هيئة المحلفين في قضية مقتل تيلور داخل منزلها برصاص الشرطة خلال مداهمة في مارس آذار.

وقضت هيئة المحلفين بعدم توجيه اتهامات بالتسبب في مقتل تيلور لأي من أفراد الشرطة الثلاثة البيض الذين شاركوا في مداهمة شقتها، لكن شرطيا ثالثا يواجه اتهامات بتعريض حياة جيرانها للخطر.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة