.
.
.
.

طعن في كنيسة بكاليفورنيا.. ومقتل شخصين

لم تكن هناك صلاة وقت الطعن، لكن تم إحضار المشردين إلى الكنيسة نظراً لبرودة الطقس

نشر في: آخر تحديث:

في حادث لم تتكشف كافة تفاصيله بعد، لقي شخصان حتفهما في حادث طعن ليل الأحد- الاثنين في كنيسة بكاليفورنيا، فيما أصيب عدة أشخاص آخرين "بجروح خطيرة"، حسب ما ذكرت شرطة سان خوسيه وعمدة المدينة سام ليكاردو.

وقال ليكاردو في تغريدة في وقت متأخر ليلاً: "قلوبنا مع عائلات أفراد المجتمعين اللذين استسلما متأثرين بجروح طعنة في هجوم على كنيسة غريس المعمدانية بوسط المدينة"، كما أعلن أن الشرطة ألقت القبض على مشتبه به.

في حين أعلنت شرطة سان خوسيه على تويتر، أن رجال الأمن توجهوا إلى الكنيسة إثر ورود أخبار عن حادث طعن.

كما أوضحت أن عدة أشخاص أصيبوا وكانت إصابات بعضهم مهددة للحياة. وأضافت أنه لم تكن هناك صلاة وقت الطعن، لكن تم إحضار المشردين إلى الكنيسة نظرا لبرودة الطقس.

يشار إلى أن الولايات المتحدة شهدت مرات عدة إطلاق نار في عدد من المدارس أو المطاعم، إلا أنه قلما يحدث مثل هذا الأمر داخل كنيسة.

وفي حين لم يصدر أي تأكيد رسمي حول نوعية الهجوم وما إذا كان إرهابيا، إلا أن الحادث يأتي بعد أسابيع على حادث طعن شهدته مدينة نيس الفرنسية، وأدى إلى مقتل 3، ما رسم عددا من الشكوك حول هجوم كاليفورنيا.