.
.
.
.
الانتخابات الأميركية

"لست مهتما الآن".. ترمب يقلل من احتمالية ترشحه بـ2024

قال لمؤيديه: "لا أريد أن أمضي 4 سنوات إلى الأمام، أريد أن أعود 4 أسابيع إلى الوراء.. نحن لا نستسلم أبدًا لأننا وقعنا في عمليات احتيال هائلة"

نشر في: آخر تحديث:

تعهد الرئيس الأميركي دونالد ترمب بمواصلة القتال بشأن نتائج الانتخابات الرئاسية لعام 2020، في مقطع فيديو نُشر الثلاثاء، مقللًا من احتمال ترشحه لانتخابات 2024 وفقا لما أورده موقع "بريت بارت" Breitbart المحافظ.

وقال: "أنتم تعلمون أنهم يقولون 2024، قلت: أنا لست مهتمًا به الآن.. دعونا نركز على الانتخابات الحالية أولا".

وعلّق الرئيس على مواصلة معاركه القانونية في حفلة عيد الميلاد في البيت الأبيض مع أنصاره. وقال مازحا إنه مستعد للتحدث بصراحة مع أصدقائه هناك، لكن هناك عدة هواتف تسجل تصريحاته. ونشر مستشار ترمب السابق الدكتور سيباستيان جوركا مقطع فيديو لتصريحات الرئيس على موقع "تويتر".

وقال ترمب: "لا أريد أن أمضي 4 سنوات إلى الأمام، أريد أن أعود 4 أسابيع إلى الوراء.. نحن لا نستسلم أبدًا لأننا وقعنا في عمليات احتيال هائلة".

والأسبوع الماضي، ظهر مقطع فيديو لترمب يلمح إلى أنه مستعد للترشح في عام 2024، إلا انه كان مصرا على الكفاح من أجل انتخابات 2020.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة