.
.
.
.
اقتصاد أميركا

اختراق وزارة الخزانة الأميركية وسرقة "بيانات خطيرة"

نشر في: آخر تحديث:

تعرضت وزارة الخزانة الأميركية لاختراق من قراصنة مدعومين من حكومة أجنبية، وفقا لمصادر لوكالة رويترز.

وصرح المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأميركي بأنهم على علم بأنباء سرقة بيانات خطيرة من وزارة الخزانة، ويتخذون الإجراءات اللازمة حيال ذلك.

وأفادت الوكالة بأن الخزانة الأميركية تعرضت لهجوم سيبراني ناجح من قبل مجموعة من هاكرز تدعمهم دولة أخرى.

منصب وزير الخزانة

يأتي ذلك فيما كشف الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن، الاثنين، عن أسماء مرشحين لشغل بضعة مناصب اقتصادية بارزة، من بينهم رئيسة مجلس الاحتياطي الاتحادي السابقة جانيت يلين، التي رشحها لمنصب وزير الخزانة.

وأعلن بايدن عن أعضاء فريقه الاقتصادي الذي سيتعين عليه أن يكبح الضربات الموجعة التي وجهتها جائحة فيروس كورونا للعمال والشركات.

ورشح الرئيس المنتخب يلين، التي كانت أول امرأة ترأس البنك المركزي الأميركي، لمنصب وزير الخزانة، وأديوالي أدييمو الذي سيكون أول نائب من أصول إفريقية لوزير الخزانة.

ورشح أيضا نيرا تاندن لمنصب مدير مكتب الإدارة والميزانية، وسيسيليا راوس لرئاسة مجلس المستشارين الاقتصاديين.