بيلوسي: تنحية ترمب أمر بالغ الأهمية

رئيسة مجلس النواب الأميركي تتهم ترمب بتحريض أنصاره على تمرد مسلح ضد أميركا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

دعت رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي، الخميس، لتفعيل التعديل الـ 25 في الدستور الخاص بعزل الرئيس، مناشدة وزراء الرئيس ترمب لعزله لأنه الرئيس الأخطر في تاريخ أميركا، بحسب تعبيرها.

وأضافت قائلة: "نحن لا نعيش في جمهورية تعتمد على الفساد"، مؤكدة أن ترمب بات يشكل خطرا على الولايات المتحدة.

وتابعت أن لا أحد تصور إمكانية تحريض الرئيس الأميركي الناس على العنف، وفقاً لقولها. مشددة على أن تنحية الرئيس ترمب أمر بالغ الأهمية.

كذلك أشارت إلى أن الديمقراطيين يضغطون من أجل محاسبة ترمب، وأن ما فعله الرئيس ترمب هو محاولة لتقويض الانتخابات.

إلى ذلك، شددت على أن هناك العديد من المطالب لعزل الرئيس ترمب، واتهمته بتحريض أنصاره على تمرد مسلح ضد أميركا.

الاستقالات تتوالى

يشار إلى أن الاستقالات كانت توالت عقب أعمال شغب وقعت بعد أن خاطب ترمب حشداً كبيراً في واشنطن غذته مزاعم الرئيس المتكررة بأنه خسر انتخابات نوفمبر بسبب تزوير الانتخابات، وهو ما لم يتم إثباته.

أنصار ترمب اقتحموا مبنى الكابيتول خلال اشتباكات مع الشرطة الأربعاء
أنصار ترمب اقتحموا مبنى الكابيتول خلال اشتباكات مع الشرطة الأربعاء

فقد اخترقت مجموعة من الغوغاء مبنى الكابيتول بينما كان المشرعون يعملون على التصديق على أصوات المجمع الانتخابي، التصديق الذي أدى بالأخير إلى إعلان فوز الرئيس المنتخب جو بايدن.

وعلى الرغم من عودة الحياة إلى العاصمة واشنطن، اليوم الخميس، ورفع حظر التجول، إلا أن مسؤولاً في البنتاغون كان أكد أن تعبئة الحرس الوطني ستستمر حتى تنصيب الرئيس جو بايدن في 20 يناير.

كما أوضح المسؤول شريطة عدم البوح باسمه، بحسب ما نقلت وكالة أسوشييتد برس، أن وزارة الدفاع طلبت رسميًا في وقت إرسال حوالي 6200 من أفراد الحرس الوطني من ست ولايات شمال شرق البلاد للمساعدة في دعم شرطة الكابيتول وغيرها من أجهزة إنفاذ القانون في واشنطن في أعقاب أعمال الشغب الدامية التي وقعت أمس في مبنى الكابيتول.

جانب من الفوضى التي وقعت في محيط الكابيتول (رويترز)
جانب من الفوضى التي وقعت في محيط الكابيتول (رويترز)

وأشار إلى أن القائم بأعمال وزير الدفاع كريستوفر ميللر، وقع أوامر بتفعيل الحرس الوطني من فرجينيا وبنسلفانيا ونيويورك ونيوجيرسي وديلاوير وماريلاند لمدة تصل إلى 30 يومًا.

"غير مسلحين"

إلى ذلك، قال المسؤول في وزارة الدفاع إن الهدف من هذا الإجراء، تأمين مبنى الكابيتول والمنطقة المحيطة به خلال حفل تنصيب بايدن، الذي صادق الكونغرس اليوم على فوزه بالانتخابات الرئاسية بـ 306 أصوات من المجمع الانتخابي.

إلا أن المسؤول الذي تحدث بشرط عدم الكشف عن هويته، أوضح أن عناصر الحرس لن يكونوا مسلحين، إنما بحوزتهم معدات لمكافحة الشغب وملابس واقية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.