.
.
.
.

الجمهوريون يرحبون بالضربات الأميركية وغراهام يعلق على الخطوة  

السيناتور الجمهوري ماركو روبيو: الضربات التي أمر بها بايدن ضد هذه الميليشيات الليلة كانت هادفة ومتناسبة وضرورية

نشر في: آخر تحديث:

رحب السيناتور الجمهوري، ماركو روبيو، بالغارات الجوية التي نفذتها الولايات المتحدة الأميركية ضد الميليشيات المدعومة من إيران والمسؤولة عن تنفيذ هجمات على المصالح الأميركية في العراق مؤخرا .

وقال في تغريدة له "شنت الميليشيات المدعومة من إيران ثلاث هجمات ضد الأميركيين في الأسبوعين الماضيين.. الضربات التي أمر بها بايدن ضد هذه الميليشيات الليلة كانت هادفة ومتناسبة وضرورية".

من جهته قال السيناتور الجمهوري، ليندسي غراهام، ‏"نقدر قيام إدارة بايدن بضرب الميليشيات المدعومة من إيران في سوريا، والتي كانت تضغط على القوات الأميركية في العراق وأماكن أخرى".

وأضاف "من الضروري أن يعرف أعداؤنا أن مهاجمة الأميركيين لها ثمن. أنا أدعم جدا هذه الضربة ويجب أن تخلق الردع الضروري مستقبلا".

وأعلنت الولايات المتحدة تنفيذ ضربات جوية على فصائل مدعومة من إيران على الحدود السورية العراقية المسؤولة عن الهجمات، وبحسب مصادر أميركية فإن الضربة كانت محدودة ولا تهدف إلى المخاطرة بتصعيد كبير يضر الاستقرار في العراق والمنطقة.