.
.
.
.

بايدن: خطة إنقاذ الاقتصاد ستسرع صناعة وتوزيع اللقاحات

الرئيس الأميركي: خطة الإنقاذ الاقتصادي ستوفر نحو 6 ملايين وظيفة

نشر في: آخر تحديث:

أشاد الرئيس الأميركي جو بايدن بتصويت مجلس الشيوخ لصالح إقرار خطة التحفيز الاقتصادية البالغة 1.9 تريليون دولار.

وقال بايدن في البيت الأبيض السبت: "اتخذنا خطوات عملاقة لتنفيذ ما وعدنا به الأميركيين"، مشدداً على أن الولايات المتحدة في حاجة ماسة إلى خطة الإنقاذ الاقتصادي للتعامل مع تداعيات الأزمة الوبائية.

كما أكد أن "خطة إنقاذ الاقتصاد ستستخدم في تسريع صناعة وتوزيع اللقاحات".

إلى ذلك أوضح أن "خطة الإنقاذ تساهم في مكافحتنا لفيروس كورونا".

وأضاف أن "تمرير خطة الإنقاذ سيساهم في تغيير حياة الأميركيين للأفضل"، لافتاً إلى أن "خطة الإنقاذ الاقتصادي ستوفر نحو 6 ملايين وظيفة".

ساعات من النقاشات

يذكر أن مجلس الشيوخ كان أقر في وقت سابق السبت، خطة بايدن لتحفيز الاقتصاد المتضرر جراء كوفيد-19، بعد ساعات من النقاشات والمفاوضات الصعبة وعملية تصويت ماراثونية على سلسلة تعديلات أدخلت عليها. وتم تمرير الخطة بأصوات أعضاء المجلس الديمقراطيين وحدهم (50 صوتاً مقابل 49).

وسيعود النص الأسبوع المقبل إلى مجلس النواب، حيث يتوقع أن يصادق عليه الديمقراطيون الذين يحظون بالغالبية ليوقع عليه بايدن بحلول 14 مارس، الموعد المقرر لتعليق منح إعانات البطالة.

من مجلس الشيوخ يوم 6 مارس
من مجلس الشيوخ يوم 6 مارس

يشار إلى أن خطة التحفيز تشكل تقديم شيكات بقيمة 1400 دولار لملايين الأميركيين بالإضافة إلى 350 مليار دولار من المساعدات للولايات والمجتمعات المحلية. كذلك، تنص الحزمة على توفير مليارات الدولارات لمكافحة الوباء، من بينها 49 ملياراً لعمليات الفحوص والتتبع بالإضافة إلى 14 ملياراً لتوزيع اللقاحات.