.
.
.
.
جورج فلويد

تسوية قضية جورج فلويد.. تعويض بـ27 مليون دولار لعائلته

أعلنت وفاة فلويد في 25 مايو بعد أن ضغط ضابط شرطة بركبته على رقبته لمدة تسع دقائق تقريبًا.

نشر في: آخر تحديث:

وافقت مدينة مينيابوليس يوم الجمعة على سداد 27 مليون دولار لتسوية دعوى مدنية أقامتها عائلة جورج فلويد بشأن وفاة الرجل الأسود على يد الشرطة، رغم استمرار اختيار هيئة المحلفين في محاكمة جريمة قتل ارتكبها ضابط سابق.

خرج مجلس مدينة مينيابوليس من جلسة مغلقة اليوم الجمعة للإعلان عن التسوية التي تشمل 500 ألف دولار للحي الذي تم فيه اعتقال فلويد. وأعلن محامي عائلة فلويد، بن كرامب، عن عقد مؤتمر صحفي برفقة افراد العائلة.

أعلنت وفاة فلويد في 25 مايو بعد أن ضغط الضابط السابق ديريك شوفين بركبته على رقبته لمدة تسع دقائق تقريبًا. أثارت وفاة فلويد موجة احتجاجات عنيفة في مينيابوليس وخارجها وأعادت التفكير على مستوى البلاد في العدالة العرقية.

وأقامت عائلة فلويد دعوى قضائية فيدرالية بشأن الحقوق المدنية في يوليو تموز ضد مجلس المدينة، وتم طرد شوفين وثلاثة ضباط آخرين متهمين في وفاته، من الخدمة.

وقالت الأسرة إن الضباط انتهكوا حقوق فلويد عندما قاموا بتقييده، وإن المدينة سمحت لثقافة القوة المفرطة والعنصرية والإفلات من العقاب بالازدهار بين عناصر الشرطة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة