.
.
.
.

أميركا: يجب إطلاق سراح المعتقلين في سوريا

"يجب معاقبة مرتكبي الجرائم في سوريا المدعومين من روسيا وإيران"

نشر في: آخر تحديث:

بالتوازي مع الذكرى العاشرة لاندلاع الانتفاضة الشعبية العارمة، على نظام الأسد في سوريا، أكدت الإدارة الأميركية، الاثنين، على ضرورة إطلاق سراح المعتقلين وتفعيل الحل السياسي.

كما شدد السيناتور الجمهوري جيمس ريش، على وجوب تحميل نظام الأسد في سوريا مسؤولية جرائم السنوات العشر الماضية.

وأضاف أنه يجب معاقبة مرتكبي الجرائم في سوريا المدعومين من روسيا وإيران.

وجاء هذا التصريح متزامناً مع إعلان الخارجية الفرنسية على أنه لا عودة للعلاقة مع النظام السوري إلا بالتزام رئيسه بشار الأسد بالحل السياسي المتفق عليه في مجلس الأمن الدولي.

وأصدرت الوزارة بياناً أكدت فيه أن عودة العلاقة مع دمشق رهن التزام الأسد بقرار مجلس الأمن حول الحل السياسي.

من سوريا (أرشيفية- فرانس برس)
من سوريا (أرشيفية- فرانس برس)

وجاء بيان الخارجية في وقت أعلن فيه الممثل الخاص للرئيس إيمانويل ماكرون المكلف بملف سوريا فرنسوا سينيمو الاثنين، أنه لا يجوز أن يفلت المسؤولون عن الفظاعات المرتكبة في سوريا خلال العقد الماضي، من العقاب.

صعبة لكنها ممكنة

بدورها، أكدت كاترين مارشي أوهيل القاضية الفرنسية التي تقود الآلية الدولية الحيادية والمستقلة، المكلفة في الأمم المتحدة بالتحقيق في الجرائم المرتكبة في سوريا، أن التحقيقات حققت تقدماً، مشيرة إلى أن النزاع في سوريا هو الأكثر توثيقا منذ نهاية الحرب العالمية الثانية مع توافر الكثير من مقاطع الفيديو والصور والشهادات والصور الملتقطة بالأقمار الاصطناعية.

من سوريا (أرشيفية- فرانس برس)
من سوريا (أرشيفية- فرانس برس)

وأضافت هذا لا يجعل مهمة القضاء سهلة، لكنه يجعلها ممكنة، حيث إن الآلية التي تديرها ومقرها جنيف، هي بمثابة مكان مركزي لإيداع الأدلة على أخطر الجرائم المرتكبة هناك.

كما كشفت أن فريقها يتعاون مع 12 سلطة قضائية مختلفة، وأنها تلقت 100 طلب مساعدة تتعلق بـ84 تحقيقا وملاحقة قضائية، مشيدة بالمحاكمة التاريخية التي جرت في ألمانيا.

10 سنوات دامية

يذكر أن النزاع الثوري يطوي اليوم 10 سنوات دامية، خلفت أكثر من 388 ألف قتيل، ولا تزال المأساة متواصلة.

فإلى جانب القتلى حصدت الحرب آلاف الجرحى ومبتوري الأطراف، وملايين النازحين واللاجئين، فضلا عن آلاف المختفين قسرا والمخطوفين الذين لا يزال أهلهم ينتظرون أي خبر عنهم.

من سوريا (فرانس برس)
من سوريا (فرانس برس)

ولم تتوصل جولات مديدة من المحادثات برعاية أممية وروسية وغيرها من التوصل حتى الآن إلى حل أو تسوية، أو وقف دائم لإطلاق النار رغم تراجع حدة القتال بشكل كبير خلال العام المنصرم.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة