.
.
.
.

مفاجأة عن مروع كولورادو.. كان معروفا سابقا لمكتب FBI

مطلق النار كان على صلة بشخص آخر يخضع لتحقيقات الشرطة الفيدرالية

نشر في: آخر تحديث:

كشفت معلومات جديدة أن الشاب السوري منفذ الهجوم الذي وقع في مركز تجاري بمدينة بولدر في ولاية كولورادو الاثنين، وأسفر عن مقتل 10 أشخاص، كان معروفا سابقًا لمكتب التحقيقات الفيدرالي (FBI)

كما تبين بأنه كان على صلة بشخص آخر يخضع للتحقيق من قبل المكتب، بحسب ما نقلت صحيفة "نيويورك تايمز" الأربعاء.

وكان صديق مقرب لمنفذ الهجوم، أكد في اتصال مع "العربية"، أنه كان شخصا طبيعيا محاطا بالأصدقاء، لكن بعد تخرجه من المدرسة الثانوية أصبح معزولا و انقطعت أخباره ولم يعد اجتماعيا.

إلى ذلك، أضاف "أعتقد أنه عانى من بعض الاضطرابات التي تفاقمت لاحقا، لكنني لم أتصور أن يقوم بعملية قتل جماعي".

بدورها أكدت عائلة أحمد العليوي العيسى، أنه كان يعاني من أمراض نفسية، وفق ما ذكرته مراسلة العربية.

العيسى عند اعتقاله مصابا بساقه
العيسى عند اعتقاله مصابا بساقه

جريمة غامضة

وكانت الشرطة الأميركية أعلنت أمس الثلاثاء أن شابا في الـ 21 من عمره يواجه عشر اتهامات بالقتل، تتعلق بإطلاق النار في متجر للبقالة بولاية كولورادو، لكن دوافع الجريمة لا تزال غامضة.

كما ذكرت أن المشتبه فيه اسمه أحمد العليوي العيسى من مدينة أرفادا في كولورادو، وحالته مستقرة، بعدما أصيب في ساقه خلال تبادل لإطلاق النار مع الشرطة بعد ظهر الاثنين في متجر كينج سوبرز في المدينة الواقعة على بعد 45 كيلومتراً شمال غربي دنفر.

إلى ذلك، أظهر مقطع فيديو من مكان الحادث بثته محطة التلفزيون المحلية "KDVR-TV"، رجلا ملتحيا شبه عار ومكبلا، يجري نقله إلى سيارة إسعاف، فيما بدا أن ساقه ملطخة بالدماء.

لحظة القبض عليه
لحظة القبض عليه

وقالت ماريس هيرولد، رئيسة شرطة المدينة الواقعة أسفل جبال الروكي، إنّ "10 قتلى سقطوا في مكان الحادث، بينهم شرطي لبّى نداء الاستغاثة"، مضيفة أنه "كان أول من وصل إلى مكان الحادث، وقد قتل جرّاء إصابته بالرصاص".

يذكر أن أعمار الضحايا الذين أُعلنت أسماؤهم في مؤتمر صحافي صباح الثلاثاء تتراوح بين 20 و65 عاما.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة