.
.
.
.

الضغوط الأميركية على روسيا تتواصل.. وسيناتور يحذر من وفاة نافالني

السيناتور الجمهوري جيم ريش: نافالني وضعه الصحي سيئ، وسوء معاملته وسجنه يهدد حياته أيضاً. على الحكومة الروسية إطلاق سراحه على الفور، وتقديم الرعاية المناسبة له

نشر في: آخر تحديث:

دعا العضو البارز في لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الأميركي، السيناتور الجمهوري جيم ريش، روسيا إلى الإفراج الفوري عن الناشط الروسي المعارض أليكسي نافالني، محذرا من أن حياته في خطر.

وقال في تغريدة على حسابه في "تويتر": "أليكسي نافالني وضعه الصحي سيئ، وسوء معاملته وسجنه يهدد حياته أيضا. على الحكومة الروسية إطلاق سراحه على الفور، وتقديم الرعاية المناسبة له".

من جهته، قال السيناتور الديمقراطي بيرني ساندرز: "الناشط أليكسي نافالني يُقتل أمام العالم على يد فلاديمير بوتين لارتكابه جريمة فضح فساد بوتين الهائل، يجب السماح لأطباء نافالني برؤيته على الفور".

وتواصل واشنطن وأوروبا ضغوطها على روسيا للإفراج عن نافالي وسط تحذيرات من تدهور حالته الصحية التي قد تؤدي إلى وفاته.

وحذر مستشار الأمن القومي الأميركي بعواقب إذا توفي نافالني في السجن، وقال في لقاء على شبكة "سي إن إن" CNN: "لن أفصح عن ماهية العقوبات التي قد نفرضها لكن ستكون هناك عقوبات في حال توفي نافالني".