ترتيب لقاء بين بوتين وبايدن.. وموسكو: لمصلحة البلدين

قمة في دولة ثالثة هذا الصيف بهدف تهدئة العلاقات بين القوتين المتنافستين

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

في وقت نقلت فيه وسائل إعلام محلية روسية عن أن لقاء تم بين مسؤولين روس وأميركيين في جنيف من أجل ترتيب قمة بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأميركي جو بايدن، أعلن مجلس الأمن القومي الروسي، الاثنين، أن تطبيع العلاقات مع واشنطن يصبّ في مصلحة البلدين.

جاء ذلك بعدما اقترحت موسكو الأسبوع الماضي، مناقشة الاستقرار الاستراتيجي خلال اجتماع محتمل بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأميركي جو بايدن.

وذكر وزير الخارجية سيرغي لافروف حينها أن بلاده لا تزال تنتظر إجابات من واشنطن عن القمة المقترحة.

فيما أتى الاقتراح الروسي بعدما عرض الرئيس الأميركي جو بايدن في منتصف نيسان/أبريل خلال مكالمة هاتفية مع بوتين لقاءً هذا الصيف في دولة ثالثة في مشاورات تهدف إلى تهدئة العلاقات بين القوتين المتنافستين.

علاقات متوترة.. بأسوأ حالاتها

وقد توترت العلاقة بين روسيا وأميركا بسبب ملفات كثيرة، أهمها خلافات بشأن أوكرانيا ومصير المعارض أليكسي نافالني واتهامات بالتجسس والتدخل في الانتخابات وهجمات إلكترونية منسوبة إلى موسكو، إضافة إلى الملف السوري.

واعتبر لافروف، في أبريل/نيسان الماضي، أن العلاقات مع الولايات المتحدة أسوأ مما كانت عليه في أوقات الحرب الباردة بسبب الافتقار إلى الاحترام المتبادل.

وما زاد الطين بلة أن فرضت أميركا منتصف الشهر الماضي، عقوبات جديدة على روسيا، طالت 32 شخصا طبيعيا واعتباريا.

علما روسيا وأميركا (iStock)
علما روسيا وأميركا (iStock)

كما أعلنت واشنطن في وقت سابق أنها بصدد إبعاد عشرة عاملين في البعثة الدبلوماسية الروسية من البلاد.

وردت روسيا بطرد 10 موظفين من البعثات الأميركية، وأوصت بأن يعود السفير الأميركي إلى واشنطن للتشاور، وجرى حظر دخول 8 مسؤولين أميركيين إلى البلاد.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة