.
.
.
.

الجيش الأميركي يشن أول هجوم جوي في الصومال منذ تولي بايدن

قالت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) في بيان إن الهجوم وقع قرب مدينة جالكعيو

نشر في: آخر تحديث:

شنت الولايات المتحدة، الثلاثاء، أول هجوم جوي في الصومال استهدف حركة الشباب المتشددة منذ تولي الرئيس الأميركي جو بايدن السلطة.

وقالت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) في بيان إن الهجوم وقع قرب مدينة جالكعيو.

وشنت الولايات المتحدة مرارا هجمات جوية ضد حركة الشباب في الصومال، إلا أن هذا أول هجوم منذ 20 يناير عندما تولى بايدن السلطة.

واستهدفت حملة الحركة التي شملت تفجيرات وهجمات بالأسلحة النارية قواعد عسكرية صومالية، وبنية تحتية مدنية منها الفنادق والحانات والمدارس في الصومال ودول أخرى بالمنطقة.

والصومال تعاني الفوضى منذ سقوط النظام العسكري للرئيس سياد بري في 1991.

وسيطر المتمردون الشباب على العاصمة قبل أن تطردهم عام 2011 قوة الاتحاد الإفريقي التي تدعم الحكومة المركزية، لكنهم لا يزالون يسيطرون على مناطق ريفية مترامية يشنون منها هجماتهم.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة