.
.
.
.

بايدن يعين خان أبرز منتقدي ترمب في اللجنة الأميركية للحرية الدينية

قُتل نجل خان النقيب بالجيش الأميركي، همايون خان، في ساحة المعركة بالعراق عام 2004

نشر في: آخر تحديث:

  1. أعلن الرئيس الأميركي جو بايدن، الجمعة، أنه سيعين، خازر خان، في اللجنة الأميركية للحرية الدينية، وخان من أصول باكستانية، وهو والد احد الضباط الذين قتلوا في العراق، وأحد ابرز منتقدي الرئيس السابق دونالد ترمب خلال حملة عام 2016.

وقُتل نجل خان النقيب بالجيش الأميركي، همايون خان، في ساحة المعركة بالعراق عام 2004. وأثار خان موجات من الدعم خلال المؤتمر الوطني الديمقراطي لعام 2016 عندما دعا ترمب الى التوقف عن خطابه المهين للأميركيين المسلمين.

وأثناء حديثه الشهير إلى جانب زوجته غزالة، حمل خان نسخة بحجم الجيب من الدستور وتساءل عما إذا كان ترمب قد قرأها من قبل. وقال: "هل سبق لك أن زرت مقبرة أرلينغتون؟ اذهب وانظر إلى قبور الوطنيين الشجعان الذين ماتوا دفاعًا عن الولايات المتحدة الأميركية. سترى جميع الأديان والأجناس والأعراق. لم تضح بأي شخص او أي شيء".

وأصبح آل خان بعد ذلك هدفًا متكررًا لترمب، الذي أشار إلى أن غزالة خان لم تتحدث في المؤتمر الوطني الديمقراطي لعام 2016 بسبب دينها الإسلامي. وأيد خان، بايدن قبل انتخابات 2020.

وعين بايدن أيضًا في لجنة الحرية الدينية الحاخام شارون كلاينباوم للعمل جنبًا إلى جنب مع خان ومفوضين آخرين.

ورشح الرئيس الأميركي، رشاد حسين، مدير الشراكات والمشاركة العالمية في مجلس الأمن القومي ، كسفير متجول للحرية الدينية الدولية.

كما رشح ديبوراه ليبستادت، باحثة شهيرة في الهولوكوست، بجامعة إيموري، كمبعوثة خاصة برتبة سفير لرصد ومكافحة معاداة السامية.

وبحسب البيت الأبيض، فإن "إعلان، الجمعة، يؤكد التزام الرئيس ببناء إدارة تشبه أميركا، وتعكس تنوع الأديان".