.
.
.
.
أفغانستان وطالبان

بايدن يبحث مع فريق أمني عمليات الإجلاء من أفغانستان

وزير الدفاع الأميركي ورئيس الأركان يقدمان للرئيس جو بايدن إفادة عن الوضع في أفغانستان اليوم

نشر في: آخر تحديث:

قال مسؤول بالبيت الأبيض إن وزير الدفاع، لويد أوستن، ورئيس هيئة الأركان المشتركة الجنرال مارك ميلي قدما إفادة للرئيس جو بايدن في البيت الأبيض حول الوضع في أفغانستان، اليوم الأربعاء.

كما قال مسؤول في مقر الرئاسة الأميركية إن بايدن ومسؤولي الأمن القومي في البيت الأبيض بحثوا اليوم الأربعاء تسريع عمليات إجلاء المواطنين الأميركيين والأفغان المعرضين للخطر من أفغانستان وتوفير ممر آمن إلى مطار كابل.

وأضاف المسؤول أن بايدن، ونائبة الرئيس كاملا هاريس، ناقشوا كذلك الجهود المبذولة لرصد التهديدات الإرهابية المحتملة في أفغانستان.

من جهته، قال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية البنتاغون" جون كيربي في إفادة صحافية إن وميلي سيعقدان مؤتمراً صحافياً عن التطورات في أفغانستان في الساعة الثالثة بعد الظهر بتوقيت الساحل الشرقي للولايات المتحدة (19:00 بتوقيت غرينتش).

دورية لطالبان في كابل اليوم
دورية لطالبان في كابل اليوم

من جهته، قال وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، اليوم، إن سلامة وأمن المواطنين الأميركيين والأفغان ممن وصفهم بـ"المعرضين للخطر" يمثّل أولوية قصوى بالنسبة لواشنطن.

وأضاف بلينكن في تغريدة عبر "تويتر" أنه بحث الليلة الماضية إلى نظيره الكندي مارك جارنو "الجهود المتواصلة" للبلدين في أفغانستان.

يأتي هذا بينما قال "البنتاغون" إن "المئات من العسكريين سيصلون اليوم إلى أفغانستان"، معتبراً أن "الوضع ما زال متحركاً في أفغانستان"، مؤكداً أن "عدد الجنود الأميركيين الآن على الأرض هو 4500". وأوضح كيربي أن القوات التي ستصل اليوم إلى كابل "كانت متواجدة في منطقة عمليات القيادة المركزية".

أفغان ينتظرون داخل مطار كابل اليوم لإجلائهم
أفغان ينتظرون داخل مطار كابل اليوم لإجلائهم

وشدد على أن "عملية الإجلاء مستمرة والمطار مؤمّن والطائرات العسكرية والمدنية تنطلق من المطار"، مضيفاً أنه "تم إجلاء 2000 شخص أمس والعمليات مستمرة". وكشف أن "18 طائرة نقل عسكرية نقلت 2000 شخص من كابل. وخلال الساعات الـ24 المقبلة العمليات تستمر بالوتيرة ذاتها".

وشدد قائلاً: "نعمل على إخراج أكبر عدد بأسرع وقت"، مضيفاً أن 22 ألف أفغاني قد يصلون إلى الولايات المتحدة، وسيتم إيواؤهم في ثكنات عسكرية أميركية".

وأكد كيربي أن "الأميركيين يتحدثون إلى طالبان لضمان وصول الأشخاص إلى المطار"، مضيفاً أن "هناك عدة أشخاص قتلوا في حادثة إقلاع الطائرة يوم الاثنين وننتظر نتائج التحقيق في القوات الجوية".