.
.
.
.
أفغانستان وطالبان

مسؤول أميركي يكشف طبيعة التهديد الإرهابي على مطار كابل

نفى المسؤول نفسه وآخرون في واشنطن التقارير التي تفيد بأن جهود الإجلاء من كابل التي تم إدارتها بالكامل من قبل القوات الأميركية التي تسيطر على مطار كابل ستنتهي في غضون 36 ساعة

نشر في: آخر تحديث:

قال مسؤول دفاعي أميركي لشبكة "سي بي إس نيوز" CBS News، الخميس، إن التهديد بهجمات إرهابية على مطار كابل لم يكن يستهدف الطائرات المقلعة أو الهابطة، بل هو تهديد بتفجير عبوة ناسفة خارج بوابات المطار.

ونفى المسؤول نفسه وآخرون في واشنطن التقارير التي تفيد بأن جهود الإجلاء من كابل التي تم إدارتها بالكامل من قبل القوات الأميركية التي تسيطر على مطار كابل ستنتهي في غضون 36 ساعة.

من عمليات الإجلاء بمطار كابل

ولم يتضح على الفور ما هي المعلومات الاستخبارية المحددة التي دفعت إلى تحذير السفارة الأميركية، لكن الرئيس، جو بايدن، حذر هذا الأسبوع من التهديد المستمر الذي يشكله فرع داعش في أفغانستان، أو داعش خراسان.

وأشار مسؤول بريطاني كبير إلى أن داعش خراسان كان وراء التهديد الأخير والعاجل في كابل. وحثت بريطانيا رعاياها وكل شخص آخر على تجنب المطار يوم الخميس، حيث استشهد قائد الجيش بمعلومات استخبارية "موثوقة للغاية" تفيد بأن الإرهابيين كانوا يخططون لهجوم وشيك على آلاف الأشخاص الذين تجمعوا خارج أسوار المطار.

وتابع: "هناك الآن تقارير موثوقة للغاية عن هجوم وشيك، ولهذا السبب تم تغيير نصيحة وزارة الخارجية الليلة الماضية، بأنه لا ينبغي على الأشخاص القدوم إلى مطار كابل، وعليهم الانتقال إلى مكان آمن وانتظار المزيد من التعليمات".

وقال وزير القوات جيمس هيبي لراديو "بي بي سي" BBC إن "التهديد جدير بالثقة وهو وشيك وقاتل. ولن نقول هذا إذا لم نكن قلقين حقًا بشأن هذا الهجوم".

وقال هيبي لشبكة سكاي نيوز البريطانية يوم الخميس إن الجماعة الإرهابية داعش كانت "على دراية تامة بحقيقة أن هناك نافذة مغلقة أمام الناس لمغادرة كابل وهذا يحشد الناس في اتجاه المطار، وهذا يمنحهم فرصة أن افعلوا شيئًا يعتبرونه مذهلاً وقد نعتبره بغيضًا تمامًا".

وأرسلت السفارة الأميركية في كابل تنبيهًا مساء الأربعاء نصحت فيه المواطنين الأميركيين في أفغانستان بتجنب السفر إلى المطار، مشيرة إلى تهديد أمني غير محدد وسط جهود محمومة لإجلاء الأميركيين والأفغان المستضعفين.

وجاء في التحذير الأمني أنه "بسبب التهديدات الأمنية خارج بوابات مطار كابل، فإننا ننصح المواطنين الأميركيين بتجنب السفر إلى المطار وتجنب بوابات المطار في هذا الوقت ما لم تتلق تعليمات فردية من ممثل الحكومة الأميركية للقيام بذلك".