.
.
.
.

أميركا تبلغ إسرائيل: سنضغط أكثر على إيران

نشر في: آخر تحديث:

قالت مصادر أميركية اليوم الأربعاء، إن المبعوث الأميركي للشأن الإيراني روبرت مالي أشار للجانب الإسرائيلي أن إدارة الرئيس جو بايدن تعتقد في الحاجة لمزيد من الضغط على إيران. وفق ما نقل موقع "أكسيوس".

إلى هذا، أوضحت أن توجه واشنطن هو الذهاب إلى فيينا بحسن نية ومعرفة ما تقترحه إيران خلال المحادثات النووية. وقال إن مالي أوضح أن إدارة بايدن تعتقد أن الاختلاف الأساسي بشأن الضغط على إيران يكمن في توقيت اتخاذ خطوات أخرى ضدها.

اتفاق مؤقت

وأضافت أن مستشار الأمن القومي الأميركي جيك سوليفان طرح مع نظيره الإسرائيلي إيال هولاتا فكرة عقد اتفاق مؤقت مع إيران لكسب مزيد من الوقت من أجل المفاوضات النووية.

كما أشارت إلى أن طرح واشنطن يقوم على إفراج الولايات المتحدة وحلفائها عن جزء من الأموال الإيرانية المجمدة أو رفع العقوبات عن السلع الإنسانية في مقابل أن تجمد إيران تخصيب اليورانيوم لمستوى 60 في المئة على سبيل المثال.

مستشار الأمن القومي الأميركي جيك سوليفان (ف (فرانس برس)
مستشار الأمن القومي الأميركي جيك سوليفان (ف (فرانس برس)

فكرة مرفوضة

فيما ذكر مسؤول إسرائيلي أن هولاتا أبلغ سوليفان بعدم رضاه عن الفكرة، مشددا على قلق إسرائيل من أن يتحول أي اتفاق مؤقت إلى اتفاق دائم يسمح لإيران بالاحتفاظ ببنيتها التحتية النووية ومخزونها من اليورانيوم.

وقال إن على الولايات المتحدة وحلفائها الأوروبيين السعي من أجل استصدار قرار "يوجه نقدا لاذعا لإيران" خلال اجتماع الوكالة الدولية للطاقة الذرية الأسبوع القادم في فيينا بحسب مصدر مطلع على ما دار بين الجانبين.