.
.
.
.
أميركا و الصين

الصين: إبحار مدمرة أميركية عبر مضيق تايوان يهدد الأمن الإقليمي

بكين تتعهد باتخاذ كل الإجراءات اللازمة لمواجهة التهديدات الأميركية وحماية أمنها القومي

نشر في: آخر تحديث:

قالت الصين، الثلاثاء، إن إبحار سفينة حربية أميركية عبر مضيق تايوان يهدد الأمن الإقليمي، متعهدة باتخاذ كل الإجراءات اللازمة لمواجهة التهديدات وحماية أمنها القومي.

رد الفعل الصيني جاء بعد قليل من إبحار سفينة حربية أميركية مجدداً عبر مضيق تايوان، الذي يشهد توترا شديدا، الثلاثاء، في إطار ما يسميه الجيش الأميركي نشاطا اعتياديا، لكنه يثير دوما حفيظة الصين التي تعتقد حكومتها أن واشنطن تحاول إثارة التوترات الإقليمية.

وقالت البحرية الأميركية إن المدمرة "ميليوس"، وهي ضمن فئة مدمرات "أرلي بيرك" التي تحمل صواريخ موجهة، قامت "بعبور اعتيادي عبر مضيق تايوان" في منطقة المياه الدولية، وفقا لما ينص عليه القانون الدولي.

تعبيرية
تعبيرية

وأضافت أن "مرور السفينة عبر مضيق تايوان يوضح التزام الولايات المتحدة بنهج العبور الحر والمتاح للجميع بين المحيطين الهندي والهادي. الجيش الأميركي يطير ويبحر ويقوم بعملياته في أي مكان يسمح به القانون الدولي".

وفي الشهر الماضي، دان الجيش الصيني الولايات المتحدة وكندا لإرسال كل منهما سفينة حربية عبر مضيق تايوان، قائلا إنهما يهددان السلام والاستقرار في المنطقة.

وتقول الصين إن تايوان جزء من أراضيها، وقام سلاح الجو الصيني بمهام متكررة في منطقة تحديد الدفاع الجوي للجزيرة على مدار العام الماضي ما أثار غضب تايبه.

والولايات المتحدة مثل معظم الدول ليس لديها علاقات دبلوماسية رسمية مع تايوان، لكنها أهم داعم دولي لسلطات الجزيرة ومورد للأسلحة.

وتصف بكين وضع تايوان بالمسألة الأكثر حساسية وأهمية في علاقاتها مع واشنطن.

وكانت سفن البحرية الأميركية تعبر مضيق تايوان شهريا تقريبا، وهو ما كان يثير غضب بكين. ويرسل حلفاء الولايات المتحدة السفن من حين لآخر عبر المضيق كما فعلت بريطانيا في سبتمبر الماضي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة