مستشار الأمن القومي الأميركي يزور إسرائيل والضفة الغربية

سوليفان سيبحث ملف إيران وقضايا أخرى

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

أعلن البيت الأبيض اليوم الاثنين، أن مستشاره للأمن القومي جيك سوليفان سيزور إسرائيل والضفة الغربية هذا الأسبوع للتشاور بشأن إيران ومجموعة من القضايا الأخرى.

وأضاف أن سوليفان سيلتقي رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت أثناء وجوده في إسرائيل، وسيزور رام الله لإجراء محادثات مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس.

وكان سوليفان قال في 17 ديسمبر الجاري، إن المحادثات النووية مع إيران لا تسير على ما يرام، مردفا أن بلاده أبلغت إيران عبر وسطاء أنها متنبهة لتقدمها النووي.

ضربة محتملة

في الأثناء، كان وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس في زيارة إلى الولايات المتحدة الأسبوع الماضي، بحث خلالها ملف إيران النووي، وفرص تنفيذ ضربة عسكرية ضد منشآتها، وفق ما أكدت مصادر دبلوماسية حينها.

وكان غانتس شدد على أن بلاده مستعدة للمواجهة بكل ما يلزم، وذلك أمام رؤساء معاهد بحثية وكبار الباحثين في واشنطن، مشيراً إلى أن إيران تبني قوتها في غرب بلادها لمهاجمة دول في الشرق الأوسط وإسرائيل تحديدا.

نفتالي بينيت (رويترز)
نفتالي بينيت (رويترز)

كذلك كانت الولايات المتحدة وإسرائيل بحثتا يوم الخميس الماضي في البنتاغون، إجراء مناورات عسكرية مشتركة لمواجهة الطموحات النووية الإيرانية في وقت استؤنفت فيه المفاوضات الصعبة حول برنامج طهران النووي في فيينا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة