.
.
.
.
روسيا و أوكرانيا

عقوبات أميركية محتملة على شخصيات روسية اليوم

نشر في: آخر تحديث:

أفادت مراسلة بلومبيرغ في البيت الأبيض أن مصادرها كشفت استعداد الرئيس الأميركي جو بايدن لفرض عقوبات على عدد من الشخصيات الروسية وعائلاتهم الخميس.

ووفق جينيفر جاكوب، فإن هذه العقوبات "تتماشى مع إجراءات الاتحاد الأوروبي لكنها أوسع نطاقاً، حيث تحظر سفر الأوليغارشية إلى الولايات المتحدة وتستهدف أيضاً عائلاتهم".

وتشير كلمة "الأوليغارشية" إلى طبقة الأثرياء الروس التي نشأت بعد انهيار الاتحاد السوفياتي. وعند وصول الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى السلطة، حاول كبح جماحهم، إلا أنهم ظلوا حلفاء له ووسعوا إمبراطورياتهم، وأثروا في السياسة كذلك.

قيود لمراقبة الصادرات

يذكر أن البيت الأبيض كان أعلن الأربعاء قائمة جديدة من الإجراءات الاقتصادية ضد روسيا وحليفتها بيلاروسيا، بينها قيود جديدة لمراقبة الصادرات لتشمل بيلاروسيا، ما يمنع تحويل التكنولوجيا والبرمجيات إلى روسيا عبر البلاد.

وتقول الإدارة الأميركية إنها "ستحد بشدة من قدرة روسيا وبيلاروسيا على الحصول على المواد التي تحتاجها لدعم العملية العسكرية ضد أوكرانيا".

قيود كاسحة

كما سمّت الولايات المتحدة وحلفاؤها 22 "كياناً روسياً مرتبطاً بالدفاع"، بما في ذلك الشركات التي تقدم الدعم التكنولوجي والمادي للجيش الروسي.

وأوضح البيت الأبيض أن القيود ستكون "كاسحة على بيلاروسيا لخنق استيرادها للسلع التكنولوجية رداً على دعمها لحرب بوتين المختارة".

كذلك أعلنت دول أوروبية عقوبات كبيرة على روسيا شملت قطاعات مهمة مثل النفط والغاز والعملات المشفرة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة