سوريا والأسد

الجيش الأميركي يتراجع ويعلن: الهجمات على قواتنا في سوريا كانت بعبوات ناسفة

الجيش الأميركي يجري تقييماً: إصابة 4 جنود في الحادث

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قال الجيش الأميركي في بيان عن الهجمات على قواته في سوريا في 7 أبريل، إن الهجوم على القرية الخضراء في سوريا كان من نيران غير مباشرة، لكن المسؤولين عادوا وقالوا إنهم يعتقدون الآن أنها عبوات ناسفة.

وخلص مسؤولون أميركيون إلى أن هجوم السابع من أبريل نفذه شخص أو أكثر، وتعمدوا زرع عبوات ناسفة، بحسب بيان صادر عن القيادة التي تشرف على العمليات العسكرية ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق.

قوات أميركية في سوريا
قوات أميركية في سوريا

وقالوا في بيان "بناء على مزيد من التحقيق، يقدر المحققون أن الانفجارات في القرية الخضراء لم تكن نتيجة إطلاق نار غير مباشر وإنما وضع متعمد عبوات ناسفة من قبل شخص أو أفراد مجهولين في منطقة لتخزين الذخيرة ومنشأة للاستحمام".

وأضاف البيان أن "الحادث لا يزال قيد التحقيق" على الرغم من أنه لم يوضح سبب الاستنتاج الجديد.

وفي يوم الهجوم، قالت عملية قوة المهام المشتركة، إنها تعرضت لهجومين من نيران غير مباشرة والتي أصابت مباني للدعم، بينما تم فحص أربعة من أفراد الخدمة الأميركية بحثًا عن إصابات محتملة في الرأس.

وللولايات المتحدة عدة مئات من القوات في سوريا كجزء من جهودها لضمان عدم عودة تنظيم داعش في المنطقة بعد خسارة أراضيها في المنطقة قبل سنوات.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.