واشنطن: بايدن يستضيف قمة لجزر المحيط الهادئ في سبتمبر

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

يستضيف الرئيس الأميركي جو بايدن قادة جزر المحيط الهادئ في البيت الأبيض في سبتمبر، حسبما أعلنت السبت مسؤولة أميركية، على خلفية المساعي الأميركية الهادفة إلى مواجهة نفوذ الصين المتنامي في المنطقة.

وقالت مساعدة وزيرة الخارجية ويندي شيرمان التي تزور ولاية تونغا البولينيزية، إن قادة جزر المحيط الهادئ سيُدعون إلى واشنطن لعقد اجتماع وعشاء في أواخر الشهر المقبل. وتحدّثت عن "فرصة تاريخية" للحوار، وفق فرانس برس.

مادة اعلانية

موجة من التحركات الدبلوماسية

يشار إلى أن هذه المبادرة تدخل في إطار موجة من التحركات الدبلوماسية الأميركية التي تهدف إلى تعزيز العلاقات في المحيط الهادئ في مواجهة الصين التي تثبت وجودها في المنطقة.

وأعلنت واشنطن خصوصاً عن افتتاح بعثات دبلوماسية في الجزر. كما زار وزير الخارجية أنتوني بلينكن المنطقة وألقت نائبة الرئيس كامالا هاريس خطاباً أمام منتدى جزر المحيط الهادئ.

إلى ذلك، تشارك ويندي شيرمان السبت في سلسلة من المناسبات في جزر سليمان المجاورة. وتكرّس هذه المناسبات للاحتفال بالذكرى الثمانين لمعركة غوادالكانال في الحرب العالمية الثانية.

اتفاق أمني

يذكر أن جزر سليمان كانت قد وقعت في أبريل اتفاقاً أمنياً مع بكين، الأمر الذي يثير قلقاً لدى الولايات المتحدة وحلفائها.

ولم يتم الإعلان عن تفاصيل الاتفاق، لكن مسودة مسربة أشارت إلى أنه سيسمح بالانتشار البحري الصيني في هذه الجزر.

فيما نفت كل من الصين وجزر سليمان أي خطط لإنشاء قاعدة عسكرية صينية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.