روسيا و أوكرانيا

وزير العدل الأميركي: رئيس مجموعة فاغنر الروسية "مجرم حرب"

ميريك غارلاند: هذه المجموعة المسؤولة عن الهجمات على الأوكرانيين في دونباس، بما في ذلك عن طريق جلب سجناء من السجون الروسية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

وصف وزير العدل الأميركي، ميريك غارلاند، الأربعاء، يفغيني بريغوجين، رئيس مجموعة فاغنر العسكرية الروسية التي تقاتل في أوكرانيا، بأنه "مجرم حرب".

وأكد غارلاند خلال جلسة استماع في مجلس الشيوخ أن وزارة العدل تساعد أوكرانيا في التحقيق في جرائم الحرب المحتملة منذ بدء الحرب، ويشمل ذلك أنشطة مجموعة فاغنر العسكرية.

وزير العدل الأميركي ميريك غارلاند
وزير العدل الأميركي ميريك غارلاند

وقال الوزير في جلسة الاستماع: "بريغوجين الذي يدير هذا الأمر هو في رأيي مجرم حرب".

وأضاف: "ربما من غير اللائق بصفتي قاضياً أن أقول ذلك قبل الحصول على جميع الأدلة. لكنني أعتقد أن لدينا أدلة أكثر من كافية في هذه المرحلة تبرر قولي".

وتابع: "تلك المجموعة المسؤولة عن الهجمات على الأوكرانيين في دونباس، بما في ذلك عن طريق جلب سجناء من السجون الروسية - ما تفعله لا يصدق".

وسبق أن أعلن المدعي العام الأوكراني أندري كوستين أن كييف تحقق في شأن بريغوجين بتهمة ارتكاب جرائم حرب، وأكد غارلاند أن الولايات المتحدة تساعد أوكرانيا في تحقيقاتها.

ويفغيني بريغوجين حليف وثيق للرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ورغم أن فاغنر تعمل بشكل مستقل عن الجيش الروسي، فإنها تقوم بدور قتالي رئيسي في أوكرانيا.

يفغيني بريغوجين مع فلاديمير بوتين
يفغيني بريغوجين مع فلاديمير بوتين

وصنّفت الولايات المتحدة رسمياً في يناير فاغنر "منظمة إجرامية عابرة للحدود"، وأدرجتها في لائحة مع جماعات المافيا الإيطالية والجريمة المنظمة اليابانية والروسية.

ويسمح التصنيف بفرض عقوبات أوسع على الشبكة العالمية المترامية الأطراف للمجموعة والتي تشمل عمليات مسلحة وكذلك مصالح تجارية في إفريقيا.

ويضغط أعضاء في الكونغرس على إدارة الرئيس جو بايدن لتصنيف فاغنر "منظمة إرهابية".

ووجهت وزارة العدل الأميركية لائحة اتهام إلى بريغوجين عام 2018 للتدخل في الانتخابات الأميركية بواسطة "وكالة أبحاث الإنترنت" التي يديرها وتتخذ مقراً في سانت بطرسبرغ.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة