أميركا وبايدن

لجنة برلمانية: 9 أفراد من عائلة بايدن حصلوا على أموال مشبوهة

كومر: الأموال تدفقت من 20 شركة إلى بايدن وعائلته عندما كان نائبا للرئيس

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

جنى أعضاء عائلة الرئيس الأميركي جو بايدن وشركاؤهم ملايين الدولارات من كيانات وشركات أجنبية أثناء وبعد فترة منصب نائب الرئيس جو بايدن في عهد الرئيس السابق باراك أوباما، وذلك باستخدام ما يقرب من عشرين شركة والاستفادة من شبكة واسعة من شركاء الأعمال المخفيين، بحسب ما ذكرته لجنة رقابية برلمانية.

وحصلت العائلة الأولى وشركاؤهم والشركات على ما لا يقل عن 10 ملايين دولار فقط من الشركات التي يديرها مواطنون صينيون ورومانيون من خلال صفقات مختلفة أبرمها الابن الأول هانتر بايدن، وفقًا لسجلات أربعة بنوك منفصلة كشفتها لجنة الرقابة بمجلس النواب الأميركي وعرضتها صحيفة "نيويورك بوست" الأميركية.

وبالإضافة إلى ذلك تشير معلومات أخرى إلى أن بايدن كسب عشرات الملايين من الدولارات من هذه الأعمال.

وفي مذكرة من 36 صفحة صدرت يوم الأربعاء، كشفت اللجنة أن الأموال تدفقت في البداية من الكيانات الأجنبية إلى ما لا يقل عن 20 شركة، معظمها كانت شركات ذات مسؤولية محدودة تم إنشاؤها بينما كان جو بايدن نائب الرئيس باراك أوباما ويديرها أصدقاء هانتر التجاريون. ثم تم صرف الأموال بمبالغ أصغر لأفراد الأسرة الآخرين.

وقالت اللجنة في المذكرة: "يبدو أن هذه المعاملات المالية المعقدة تخفي مصدر الأموال وتقلل من وضوح المبالغ الإجمالية التي تم إدخالها في حسابات بايدن المصرفية".

وحدد رئيس الرقابة جيمس كومر تسعة أفراد من عائلة بايدن معروف أنهم استفادوا من الأموال وهم هانتر والأخ الأول جيمس بايدن وزوجته سارة وزوجة الابن الأولى هالي بايدن وأرملة نجل جو بايدن بو وزوجة هانتر السابقة كاثلين بول وزوجته الحالية ميليسا كوهين و"ثلاثة من أبناء الرئيس وشقيق الرئيس".

وكانت صحيفة "واشنطن بوست" قد ذكرت بشكل مستقل العام الماضي أن هانتر وجيمس بايدن قد ربحا ما إجماليه 4.8 مليون دولار من خلال كياناتهما المرتبطة بشركة صينية للطاقة بـ "CEFC China Energy".

وفقًا لتقرير الصحيفة الحصري الصادر في أكتوبر 2020، تم أيضًا تسليم حصة 10% من العائدات إلى "الرجل الكبير"، الذي تم تحديده بشكل منفصل من قبل جيليار وشريكه التجاري الآخر توني بوبولينسكي، على أنه الرئيس بايدن.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة