أستاذ جامعي حرموه من الترقية.. فقتل 3 من زملائه

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

بعد حرمانه من وظائف وترقيات في مختلف كليات وجامعات ولاية نيفادا الأميركية، أقدم أستاذ جامعي عمره 67 عاما على وضع خزائن مسدسات في حزام خصره قبل دخول مبنى الحرم الجامعي لجامعة نيفادا فرع لاس فيغاس "يو إن إل في" وقتل ثلاثة من أعضاء هيئة التدريس، حسبما ذكرت الشرطة الأميركية.

قائمة أهداف

وبعد أن قتلته الشرطة في تبادل لإطلاق النار، تم العثور على أنتوني بوليتو وبحوزته قائمة أهداف ويحمل 9 مخازن لمسدس من عيار 9 ميلي كان قد اشتراه بشكل قانوني العام الماضي، على الرغم من أن أيا من الأشخاص الذين تم إطلاق النار عليهم لم يكن موجودا في تلك القائمة، حسبما قالت الشرطة يوم الخميس.

وقُتل المتهم في تبادل لإطلاق النار مع الشرطة بعد حوالي 10 دقائق من التقارير الأولى عن إطلاق نار في "قاعة بيم"، وهو مبنى تابع لكلية إدارة الأعمال.

ولا تزال الشرطة لا تعرف الدافع وراء هجوم الأربعاء الماضي، الذي ترك أيضا أستاذا زائرا يبلغ من العمر 38 عاما في حالة تهدد حياته في المستشفى.

الشرطة الأميركية (فرانس برس)
الشرطة الأميركية (فرانس برس)

قتلوه بعد جريمته

من جهته، قال كيفن مكماهيل، عمدة مقاطعة كلارك، إن بوليتو وصل إلى حرم الجامعة في الساعة 11:28 صباحا، أي قبل حوالي 15 دقيقة من إطلاق النار، في سيارة لكزس موديل 2007 كان قد ركنها في مكان قريب جنوب كلية إدارة الأعمال.

ثم نزل بوليتو من السيارة ووضع أشياء في حزام خصره ثم دخل قاعة بيم قبل أن يطلق النار ليردي 3 من أعضاء هيئة التدريس قتلى.

ليرد الضباط بإطلاق النار على بوليتو فقتلوه في مكان الحادث.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة